Google search

كيف يؤثر التدخين على الحالة الصحية ومما تتكون السيجارة؟

كيف يؤثر التدخين على الحالة الصحية ومما تتكون السيجارة؟؟
مكونات السيجارة-تأثير التدخين


كيف يؤثر التدخين على الحالة الصحية ومما تتكون السيجارة؟


التدخين له تأثير ملموس وخطير على الحالة الصحية ويشهد الأطباء هذه التأثيرات من الأشخاص الذين وصلوا الي مرحلة متأخرة من ادمان التدخين ويترددون الي المستشفيات لتلقي العلاجات، و هو ظاهرة من الظواهر الخطيرة التي انتشرت في كثير من دول العالم ولا سيما في مصر، ثم اتسعت الدائرة لهذه الظاهرة لتشمل ملايين الأفراد من مختلف المستويات الاجتماعية ومختلف الأعمار.
التدخين من أكبر الاضرار التي يعاني منها المجتمع ويعد واحداً من الأخطار الرئيسية التي تهدد صحة الإنسان.

لماذا تدخن؟


عندما تسأل أحد المدخنين هذا السؤال ستلاحظ أنه سيبدو محتاراً في الإجابة على هذا السؤال!!
واذا قمنا بتأمل المدخنين نجد منهم من يدخن اذا كان مسروراً ليزيد من سروره، وأخر يدخن في حالات الغضب ليخفف من غضبه و عصبيته، ونجد أيضاً من يدخن إرضاء لأصحابه، ولكن للأسف لا يعرف هذا المدخن المسكين كم من السموم يحملها دخان هذه السيجارة إلى جسمه.

اذا تطرقنا الى مصطلح التدخين نجد أنه استنشاق دخان (التبغ) بعد حرقه ودخوله الى الجسم عن طريق الفم والانف.

ما هو التبغ؟


التبغ هو نوع من النباتات من الفصيلة الباذنجانية السامة، ويصل طول هذه النبتة الى مترين تقريباً و لها أوراق كبيرة.
وللتبغ أنواع كثيرة يصل عددها الى الخمسين نوعاً حسب طبيعة الأرض التي تزرع فيها وتقل خصوبتها في السنوات التالية، والعجب كل العجب أن جميع الطيور والحيوانات والنحل لا يقرب من هذه النبتة السامة، لكن الأنسان الذي كرمه الخالق المبدع العظيم وميزه بالعقل عن سائر المخلوقات الأخرى هو الوحيد الذي يتعامل مع نبات التبغ.

مكونات السيجارة وأضرار كل مكون:


  • غاز اول اكيد الكربون:

و هو غاز سام عديم اللون والرائحة، يصل الى الدم بسرعة عالية جداً بعد استنشاقه.
يقدر مستوى عشق هذا الغاز للهيموجلوبين بمئات أضعاف عشق الأكسجين للهيموجلوبين، مما يؤدي الى زيادة هذا الغاز السام في الدم بسبب نقص الاكسجين الواصل إلى الخلايا.

  • مادة القطران الصفراء:

وهذه المادة لها أضرار جسيمه حيث تسبب ماده القطران الصفراء اصفراراً للأسنان بشكل غريب ومباشر، وتسبب التهاب اللثة، ولها علاقه بتكوين السرطانات فتعد هذه المادة من أخطر محتويات السيجارة على المدخن.

وتحتوي السيجارة أيضاً على الرصاص والبولونيوم والزرنيخ والتي تؤثر جميعاً أو منفرداً أو مجتمعاً في تدمير جسم المدخن.

  • النيكوتين:

يعد النيكوتين المادة المسببة للإدمان وهي مادة مخدرة تنتج من احتراق ورق التبغ، وتصل بسرعة عالية تقدر بأقل من عشر ثواني إلى الدماغ.
يقدر العلماء أن تناول 50 أو 60 مليغرام من النيكوتين كافي لقتل الإنسان إذا ما تم حقنها جرعة واحدة داخل الوريد.

دلت الدراسات على أن مادة النيكوتين تمتص بسهولة من خلال الأغشية المبطنة للفم و بواسطه الأوعية الدموية المنتشرة في الرئة، و يقل امتصاص النيكوتين بواسطة اغشية المعدة والأمعاء.

يصل النيكوتين من الرئة الى المخ بعد حوالى من 5 الى 7 ثواني من جذب السيجارة، وهذا يوضح سرعة تأثير النيكوتين على المخ حيث يؤثر على بعض مراكزه.

تقوم مادة النيكوتين بإحداث نوع من الاستمتاع وزيادة التركيز الذهني (الفكري) والتغلب على التوتر والقلق والتعب، كما تساعد على ارتخاء العضلات.

متي ينخفض معدل النيكوتين في الدم؟

ينخفض معدل مادة النيكوتين في الدم الى النصف بعد حوالي 20 دقيقة تقريباً من إطفاء السيجارة مما يجعل المدخن يشعر بالرغبة الشديدة والملحة في إشعال سيجارة أخرى بعد مدة قصيرة و عندما يمتنع المدخن عن التدخين ينعدم وصول النيكوتين الى المخ مما يقلل من إفراز الأندروفينات والأدرينالين التي كانت تعطي المتعة للمدخن ويحاول المدخن التغلب على ذلك بمحاولة التدخين مرة أخرى.
google-playkhamsatmostaqltradent