الجلوتامين دور L-Glutamine في بناء العضلات
recent
أخبار ساخنة

تابعنا على جوجل نيوز


Google search

الجلوتامين دور L-Glutamine في بناء العضلات

الجلوتامين  دور L-Glutamine في بناء العضلات
الجلوتامين  دور L-Glutamine في بناء العضلات


 دور L-Glutamine في بناء العضلات

ما هو الجلوتامين؟

يظل L- الجلوتامين هو المكمل المفضل للعديد من لاعبي كمال الأجسام. إنه حمض أميني خالٍ من الشكل يمكن العثور عليه بشكل طبيعي في الفول واللحوم والأسماك والدواجن ومنتجات الألبان. وهو أيضًا مكون مهم في مساحيق البروتين وهو أحد الأحماض الأمينية العشرين غير الأساسية الموجودة في الجسم.

أهمية الجلوتامين

ينتشر في جميع أنحاء الجسم ويلعب دورًا مهمًا في استقلاب البروتين. من وجهة نظر لاعب كمال الأجسام ، تكمن قوة الجلوتامين في قدرته على تقليل كمية التدهور العضلي الذي يحدث نتيجة التدريبات البدنية الشديدة. يمكن أن يؤدي الفشل في استبدال المستويات العالية من الجلوتامين المستهلكة أثناء التمرين المكثف إلى زيادة التعرض للمرض بسبب ضعف جهاز المناعة. بالإضافة إلى ذلك ، يجب استبدال الجلوتامين المسروق من العضلات للحفاظ على جهاز المناعة للحفاظ على بناء تلك العضلات.

فوائد وأضرار تناول جرعة الجلوتامين

يمكن أن يستفيد لاعبو كمال الأجسام من تناول 10 غرامات من الجلوتامين كل يوم ، ويفضل أن يؤخذ بعد التمرين لتعزيز آثاره التعافي. بما أن الجلوتامين مادة مغذية تحدث بشكل طبيعي في الجسم ، فمن الآمن تناولها على الرغم من أن تناول كميات زائدة يمكن أن يسبب اضطرابًا في المعدة.


google-playkhamsatmostaqltradent