اسرع علاج للنحافة
recent
أخبار ساخنة

تابعنا على جوجل نيوز


Google search

اسرع علاج للنحافة

زيادة الوزن وبناء العضلات
اسرع علاج للنحافة

زيادة الوزن وبناء العضلات

  • قد يكون الأشخاص النحيفون بطبيعتهم على ما هم عليه بسبب جيناتهم أو قلة تناولهم للطعام مما يعني أنهم يشعرون بالشبع بشكل أسرع مما يدفعهم إلى تناول كميات أقل.
أو عدم التوازن الهرموني أو التمثيل الغذائي المرتفع الذي يؤدي إلى استقلاب الطعام الذي يأكلونه على الفور، وبالتالي زيادة المتطلبات العامة من السعرات الحرارية والعناصر الغذائية الأخرى.

  • وفقًا لنطاق مؤشر كتلة الجسم (BMI)، فإن مؤشر كتلة الجسم الذي يقل عن 18.5 مؤشر لنقص الوزن.
على الرغم من أن الأشخاص الذين يعانون من نقص الوزن يشكلون أقلية متزايدة، إلا أنهم قد يتعرضون لخطر المشاكل الصحية مثل نقص المغذيات، وهشاشة العظام خاصة عند النساء، وانخفاض نظام المناعة ومشاكل الخصوبة لدى النساء على سبيل المثال لا الحصر.

كل قدر ما تستطيع هي نصيحة شائعة يحصل عليها المرء عندما يحاول زيادة الوزن، خاصة لمن كان دائمًا نحيفًا.
قد تكتسب وزناً لكنه قد لا يكون أفضل مؤشر على مدى صحتك.
تعد تركيبة الجسم أداة أفضل للتأكد من صحتك ولياقتك إلى جانب الوزن.
إنه مقياس لمقدار وزنك من الكتلة الخالية من الدهون، والتي تشمل العضلات والعظام والنسيج الضام والماء ومقدار الدهون.
  • من الملاحظ بشكل شائع أنه على الرغم من أن الوزن ومؤشر كتلة الجسم يقعان ضمن النطاق الطبيعي، إلا أن تكوين الدهون مرتفع جدًا مما يشير إلى أن مستويات اللياقة البدنية غير مناسبة وهذا يجعل الفرد عرضة للإصابة بأمراض التمثيل الغذائي المختلفة.

قد يبدو الأمر غريباً، لكن من الممكن أن تصبح أنحف دون أن ترى فعليًا تغييرًا في وزنك.
يحدث هذا عندما تفقد دهون الجسم أثناء اكتساب العضلات.
قد يظل وزنك كما هو أو قد يزداد، حتى عندما تفقد الدهون، وهي علامة على أنك تتحرك في الاتجاه الصحيح.
وبالمثل، أثناء اكتساب الوزن، من الممكن مرة أخرى أن يكتسب الفرد وزنًا مع زيادة كتلة الدهون وليس كتلة العضلات مما يشير إلى أن زيادة الوزن لا تحدث بالطريقة الصحيحة.

فيما يلي بعض الطرق الصحية لاكتساب الوزن إذا كنت تعاني من نقص الوزن:

  • اقوى علاج للنحافة

تناول الطعام بشكل متكرر

إذا شعرت أنه لا يمكنك تناول المزيد من الطعام في وقت واحد، فمن الحكمة تناول من خمس إلى ست وجبات أصغر بدلاً من ثلاث وجبات رئيسية.

زيادة تناول السعرات الحرارية

حدد احتياجاتك اليومية من السعرات الحرارية باستخدام معدل الأيض الأساسي الخاص بك وقم بزيادة عدد السعرات الحرارية تدريجيًا (راقب من أين تحصل عليها).

الوجبات الخفيفة الذكية

  • الوجبات الخفيفة الغنية بالسعرات الحرارية مثل:
  1. المكسرات والجبن.
  2. الفواكه المجففة.
  3. الحمص.
  4. خبز القمح الكامل.
  5. الفول السوداني.
  6. زبدة اللوز مع الخبز.
  7. العصائر والحليب المخفوق.
  • كلها ستساعدك في الحصول على السعرات الحرارية مع العناصر الغذائية الأخرى.

انتبه للدهون

  • تجنب الدهون المشبعة من الزبدة والسمن وتوابل السلطة مثل:
  1. المايونيز.
  2. منتجات الألبان.
  3. الألبان كاملة الدسم.
  • إنها ليست جيدة لقلبك.
  • استخدم بدلاً من ذلك الزيوت النباتية التي تحتوي على الدهون الجيدة.
  • يمكنك رش زيت زيتون إضافي على السلطات والحساء والخبز (لا تفرط في ذلك).

لا تفرط في تناول البروتين

  • تظهر الأبحاث الطبية أن تناول المزيد من البروتين يمكن أن يضر جسمك بالفعل.
  • إن تناول المزيد من البروتين وزيادة تناول السعرات الحرارية سيضيف إلى كتلة الدهون في الجسم ويسبب الضغط على أنظمة الجسم الأخرى.
  • لذا، تناول البروتينات باعتدال (40٪ من إجمالي السعرات الحرارية اليومية).
مصادر البروتين
  • الدجاج والسمك قليل الدهن هما أفضل اختياراتك عندما يتعلق الأمر بالبروتينات الحيوانية.

تجنب غير المرغوب فيه

  • تجنب الأطعمة الحلوة والمعالجة
زيادة وزنك سيكون بشكل أساسي زيادة الدهون مما سيزيد من خطر الإصابة بالأمراض التي تنتج عن استهلاكها.

تذكر أن تقوم بالتمارين الرياضية

فالتمارين الرياضية وخاصة تدريب الأثقال تساعدك في بناء العضلات وبالتالي زيادة الوزن.
  • يساعد التمرين أيضًا على تحفيز الشهية.
بغض النظر عن السبب وراء زيادة الوزن، من المهم التركيز على خصائص العناصر الغذائية للأطعمة كثيفة السعرات الحرارية وليس فقط كمية السعرات الحرارية فيها.

إن تناول المزيد من السعرات الحرارية لا ينبغي أن يمنح المرء ترخيصًا للإفراط في تناول الأطعمة السريعة التي تحتوي فقط على سعرات حرارية فارغة ولا تحتوي على عناصر غذائية أخرى.

إن تناول المزيد من السعرات الحرارية من الأطعمة الصحيحة جنبًا إلى جنب مع برنامج تمارين مراقب سيضمن أن الوزن الذي تكتسبه هو وزن العضلات وليس من الدهون.

تابع مع اختصاصي تغذية

  • يلعب اختصاصي التغذية المؤهل دورًا مهمًا في صياغة نظام غذائي جيد لزيادة الوزن.
  • ستكون قادر على توفير التغذية الصحيحة لبناء الجسم مع نسبة مناسبة من الكربوهيدرات والبروتينات والدهون من المغذيات الكبيرة من أجل الحفاظ على تكوين الجسم المطلوب.
  • إذا لم يكن لدى المرء وسيلة لزيارة اختصاصي تغذية لياقة بدنية ورياضية مؤهل في مكانه وحوله، فهناك العديد من شركات التغذية التي تقدم خدمات التغذية عبر الإنترنت.
google-playkhamsatmostaqltradent