الأسباب والأعراض والوقاية من مرض السكري من النوع 2
recent
أخبار ساخنة

تابعنا على جوجل نيوز


Google search

الأسباب والأعراض والوقاية من مرض السكري من النوع 2

ما هو مرض السكري من النوع 2؟ الأسباب والأعراض والوقاية من مرض السكري من النوع 2


يعد مرض السكري من النوع 2 (السكري الذي يصيب البالغين أو السكري غير المعتمد على الأنسولين) أحد أكثر أنواع مرض السكري شيوعًا ويمثل حوالي 90٪ من مرضى السكر.

على عكس مرض السكري من النوع 1، ينتج الجسم الأنسولين أثناء مرض السكري من النوع 2؛ ولكن إما أن كمية الأنسولين التي ينتجها البنكرياس ليست كافية أو لا يستطيع الجسم استخدام الأنسولين المنتج.

عندما لا يكون هناك ما يكفي من الأنسولين أو لا يستخدم الجسم الأنسولين، فإن الجلوكوز (السكر) في الجسم لا يمكن أن يدخل خلايا الجسم ويسبب تراكم الجلوكوز في الجسم ويسبب مشاكل وقصور.

لسوء الحظ، لا يوجد علاج كامل لهذا المرض، ولكن باتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة واللياقة البدنية، يمكن تحسينه.

إذا لم يكن النظام الغذائي والتمارين الرياضية كافيين، يجب أن تبدأ العلاج بالأدوية أو الأنسولين.


الوقاية من مرض السكري من النوع 2
مرض السكري من النوع 2


أعراض مرض السكري من النوع 2


عادة ما تظهر أعراض مرض السكري من النوع 2 ببطء.
ربما تكون مصابًا بداء السكري من النوع 2 لسنوات دون أن تعرف ذلك.
  • تشمل هذه الأعراض :

  1. زيادة العطش والتبول تباعا
  2. زيادة الشهية والعطش
  3. فم جاف
  4. أحيانا الغثيان والقيء
  5. إعياء أو ضعف
  6. خدر أو وخز في اليدين والقدمين
  7. التهابات متكررة في الجلد أو المسالك البولية أو المهبل
  8. رؤية مشوشة
  9. الجروح التي تلتئم متأخرة

  • يجب أن ترى الطبيب عندما تلاحظ أيًا من هذه الأعراض .

 

أسباب الإصابة بمرض السكري من النوع 2


يحدث مرض السكري من النوع 2 عندما يصبح الجسم مقاومًا لمرض السكري من النوع 2 أو عندما لا ينتج البنكرياس ما يكفي من الأنسولين.

على الرغم من أن سبب هذا المرض غير معروف حتى الآن، إلا أن العوامل التالية تؤثر على المرض وتزيد من خطر الإصابة به:

  1. زيادة الوزن أو بدانة
  2. العمر فوق 45 سنة
  3. سكري الحمل
  4. يعاني أفراد الأسرة الآخرون من مرض السكري من النوع 2
  5. مرحلة ما قبل السكري
  6. الجمود
  7. الإصابة بنقص HDL في الدم أو الدهون الثلاثية عالية
  8. ضغط الدم العالي
  9. العرق والوراثة
 

مضاعفات مرض السكري من النوع 2


في المراحل المبكرة من المرض، لا يؤثر على صحتك كثيرًا، ولكن مع تقدم المرض، فإنه يؤثر على أعضاء مهمة أخرى في الجسم، بما في ذلك القلب والشرايين والأعصاب والعينين والكليتين.

مراقبة سكر الدم يمنع المضاعفات والآثار الجانبية للمرض.
  • تشمل بعض مضاعفات هذا المرض ما يلي:

  • أمراض القلب والأوعية الدموية
مريض السكري في خطر كبير من مرض قلبي وأمراض الأوعية الدموية ومنها أمراض الشرايين التاجية مع آلام الصدر (الذبحة الصدرية)، نوبة قلبية والسكتة الدماغية وتصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم.

  • تلف الأعصاب (الاعتلال العصبي)
يمكن أن يؤدي ارتفاع نسبة السكر في الدم إلى تلف الشرايين التي تغذي الجهاز العصبي (خاصة الأعصاب في ساقيك).
يمكن أن تسبب هذه الإصابات خدرًا وحرقًا وألمًا، خاصة في أصابع اليدين والقدمين.

  • تلف الكلى (اعتلال الكلية)
هناك الملايين من الأوعية الدموية الدقيقة داخل الكلى، ويمكن أن يتسبب مرض السكري في إتلاف هذه الشرايين، مما يؤدي إلى تلف الكلى.

  • إصابات العين
يمكن أن يتسبب داء السكري في تلف الأوعية الدموية داخل شبكية العين وقد يتسبب في الإصابة بالعمى.
يمكن أن يؤدي أيضًا إلى إصابات أخرى وأمراض العيون، بما في ذلك: إعتام عدسة العين أو الزرق.

  • إصابة في القدم
يمكن أن يؤدي تلف أعصاب القدم أو فقر الدم في الساقين إلى إصابات خطيرة للقدم وحتى بتر إصبع القدم أو القدم نفسها.

  • إصابات الجلد والفم
يمكن أن يسبب مرض السكري مشاكل البشرة بما في ذلك الالتهابات والفطريات.
قد تكون العدوى والقيح في الحلق أيضًا من مضاعفات هذا المرض.

  • مرض الزهايمر
يمكن أن يزيد مرض السكري من النوع 2 من خطر الإصابة بالمرض ومرض النسيان.

  • غيبوبة السكري
عندما يصاب الشخص المصاب بداء السكري من النوع 2 بمرض شديد أو يعاني من الجفاف ويعجز عن شرب كمية كافية من الماء للتعويض عن الجفاف، فقد يصاب بهذه الحالة الخطيرة.

  • مشاكل السمع.
  • هشاشة العظام.

الوقاية من مرض السكري من النوع 2


يمكن أن تساعد أنماط الحياة الصحية في الوقاية من المرض.
إذا كنت مصابًا بداء السكري، مرة أخرى، فإن هذه الأساليب والطرق التي سنصفها أدناه ستمنع مخاطر ومضاعفات المرض.

  • تناول طعام صحي
تناول أطعمة قليلة السعرات وقليلة الدسم.
ركز على الفاكهة والخضروات والحبوب الكاملة.

  • زيادة الحركة وممارسة الرياضة
تمرن لمدة 30 دقيقة في اليوم.
قم بالمشي السريع أو ركوب الدراجة أو السباحة أو اختر الرياضات الأخرى يوميًا.

  • اخسر الوزن وانقاص الوزن
إذا كنت تعاني من السمنة، فإن فقدان 5 إلى 10 في المائة من وزنك يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالمرض.
في بعض الأحيان يمكن أن تساعد الأدوية أيضًا، حيث يمكن أن يقلل تناول الميتفورمين من خطر الإصابة بالمرض.
google-playkhamsatmostaqltradent