Google search

المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها

بحث المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها

المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها - راموس المصري
بحث عن المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها

مقدمة بحث المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها


  • إدمان المخدرات يعد من أكبر المشاكل التي تواجه المجتمعات جميعاً حيث أن عدد المدمنين يزداد كل عام وتترافق هذه الزيادة مع زيادة أنواع المخدرات وأشكالها وتأثيرها على الشباب وأسلوب الوقاية منها.

  •  ويلاحظ في هذه الفترة الأخيرة أن ظاهرة الإدمان لم تعد مقتصرة على فئة معينة كالأغنياء فقط بل أصبحت تشمل كل الفئات حتى وصلت الي الطبقات الفقيرة ولم تعد أيضاً مقتصرة على فئة الذكور فقط بل أصبحت الأن فئة الإناث أيضاً تتعاطي أنواع مختلفة من المخدرات طبقا لأحدث الدراسات التي أجريت في هذا الموضوع.

  • تعرف المخدرات على أنها مواد يتم تصنيعها أو زراعتها وتسبب عند تناولها أو تعاطيها تغيرا في كيمياء المخ ينعكس هذا في صورة أعراض جسدية ونفسية تتضمن الشعور بالسعادة والنشاط الي جانب الخمول والاسترخاء. 

  • عند الاستمرار في التعاطي للمخدرات بدون إشراف طبي مختص فإنها تسبب سيطرة كاملة على الجهاز العصبي وتصل به الي الاعتماد النفسي والجسدي على المخدرات مما يؤدي في النهاية الي الوقوع في دائرة الإدمان ويترتب على ذلك اضرار صحية خطيرة جداً وسلوكيات إجرامية تتسبب في إيذاء للنفس والاسرة والمجتمع بشكل عام.

  • وفي الآونة الأخيرة أصبح انتشار المخدرات بصور أكبر من الماضي وهذا يسبب القلق والتوتر الذي يعيشه العالم الآن.

  • وأصبح الوضع يشكل خطورة حقيقية تهدد الأمن القومي وتهدد حياة الشخص بسبب تصنيع بعض المواد الكيميائية المخدرة التي لها أضراراً بالغة الجسامة تفوق ما عرفته البشرية من قبل وللأسف فإن هذه الأنواع تنتشر خاصة بين الشاب من كثرة المشاكل والواقع المرير الذي يقع عبأً على الشخص والتي يرغب الشخص في الهروب منها عن طريق تناول المخدرات.

  • في هذا البحث سوف أتناول عدة عناصر حول موضوع المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها مقسمة الي فصلين وعدة اقسام لكل فصل مع التوصيات والمقترحات.

الفصل الأول: تأثير المخدرات السلبي على الشباب


المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها
أنواع المخدرات

 أولا أنواع المخدرات:


أنواع المخدرات علي حسب تأثيرها على الجهاز العصبي ما بين منشطات للجسم ومسكنات تشمل:

1- المنشطات (الكوكايين – الشبو – الكبتاجون):


  • عند إجراء الأبحاث عن المخدرات أخذت المنشطات حيزاً كبيراً من اهتمام العلماء نظراً لمخاطرها الكبيرة وكثرة تداولها وتعتبر المنشطات مجموعة من المواد المخدرة والتي تؤدي الي زيادة نشاط الجهاز العصبي ووظائف الجسم المختلفة وتزيد من تنبيه الجسم فترفع من معدل ضربات القلب وضغط الدم ومستوي السكر في الدم ومعدل التنفس.
  • ويتم تناول هذه الأنواع عن طريق الحقن أو الشم أو التدخين أو في صورة الحبوب.

2- المهدئات (البنزوديازيبينات – الباربيتورات – مضادات الإكتاب):


  • وهي على عكس المنشطات حيث أن العقاقير المهدئة تترك تأثير مهبط للجهاز العصبي وتؤدي الي بطيء في وظائف الجسم المختلفة ويتم وصف العقاقير المهدئة لعلاج القلق والتوتر والإكتاب فتعطي شعور بالاسترخاء والراحة عند التعاطي لأنواع للمهدئات.

3- المهلوسات (الاتروبين – lSD):


  •  وهي نوع من أنواع المواد المخدرة والتي تعمل على إحداث تغيير في كيمياء المخ وتعطل التواصل بين مراكزه مما يترتب عليه شعور المريض بهلوسة سمعية وبصرية الي جانب أنها تترك أثر إدماني قوي عند تناولها أو تعاطيها.

4-الأفيونات (الترامادول-المورفين-الافيون-الهروين-الكودايين):


  •  الأفيونات تعد من أشهر أنواع المواد المخدرة والتي تأتي في أولوية اهتمام العلماء عند إجراء الأبحاث عن المخدرات حيث يرجع تناولها الي 7 آلاف سنة ما قبل الميلاد والتي تشتق من نبات الخشخاش حيث كانت تستخدم قديماً لأغراض طبية علاجية فتعالج المغص والأرق كما أنها تترك أثر إدماني قوي جداً قد يحدث بعد تناول الجرعة الثالثة من هذا المخدر وخاصة مخدر الهروين ويتم تناولها من خلال الحقن أو عن طريق الفم أو التدخين.

5-المستنشقات:


  • وتعرف بأنها مواد متطايرة تحتوي على مواد كيميائية تؤدي الي الشعور بالسعادة والنشوة عند شمها ووصولها الي المخ وتتضمن معطرات الجو ومنظفات الجلود والغازات ومزيلات الدهون مثل التنر وعند التعاطي لفترة طويلة بصفه مستمرة فإن هذه المستنشقات تسبب الوقوع في دائرة الإدمان.

6-القنبيات (الماريجوانا-الحشيش):


  • حيث تشتق القنبيات من نبات يسمي القنب ويتم زراعة هذا النبات في الهند والصين وتستخدم اليافه في صناعة الملابس والورق ويتسبب تعاطيه في إدمان قوي وأثار نفسية وعقلية شديده مع استمرار تعاطيه الي جانب أنه في أول تعاطيه يشعرك بالنشوة والاسترخاء لكن في النهاية يتسبب في أضرار بالغة جداً.

7- المشروبات:

  1. الخمور.
  2. البيرة.
  3. النبيذ.
  4. الكحوليات بشكل عام.


المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها
أضرار المخدرات


 ثانياً أضرار المخدرات على المدي الطويل:


· من أضرار المخدرات على المدى الطويل الوقوع في الإدمان: 

  • و هو أول الأضرار التي تصيب الشخص وتكون نتيجة لتعاطي المخدرات لفترات طويلة ويتسبب في حدوث اعتماد نفسي وجسدي على المخدرات ينتج عنه الوقوع في الإدمان وعدم القدرة على التوقف عن تناول المخدرات ويواجه المريض أعراض انسحاب صعبه جداً.

· من أضرار المخدرات على المدى البعيد الإصابة بأمراض نفسية: 

  • حيث يؤدي تناول المخدرات الي حدوث أمراض نفسية وعقلية خطيرة بجانب خلل في تصرفات وسلوك الشخص المدمن، وتشمل:
  1. الإصابة بوساوس سمعية وبصرية.
  2. الإصابة بفقدان الذاكرة.
  3. الإصابة بالفصام وخلل في الإدراك.
  4. الانفصال عن الواقع.
  5. الشعور باكتئاب شديد قد يصل الي التفكير في إيذاء الذات أو الانتحار.
  6. أيضاً مواجهة نوبات هلع وخوف.
  7. تؤدي الي ارتكاب جرائم السرقة والقتل.

    · تتسبب المخدرات في المدى الطويل في حدوث السكتة الدماغية: 

    • حيث يؤدي تناول المخدرات طويل الأمد الي تلف في خلايا المخ وفشل في وظائف الدماغ الي جانب انسداد الأوعية الدموية مما يؤدي في نهاية المطاف الي حدوث السكتة الدماغية.
    • · أيضا شرب المخدرات على المدى البعيد يتسبب تشوه في الوجه:
    • حيث تؤدي أضرار المخدرات الي حدوث تشوهات الوجه تتضمن الشيخوخة المبكرة وظهور التجاعيد وتسوس الأسنان وتكسير الأسنان وهالات سوداء وجروح في الوجه وندبات ناتجه عن حب الشباب.

    · يتسبب شرب المخدرات على المدى الطويل الى حدوث  نوبات قلبية تتضمن: 

    1. البطيء أو السرعة في ضربات القلب.
    2. تصلب في الشرايين.
    3. نوبات قلبية نتيجة ضعف عضلة القلب.

    · أيضاً يتسبب تناول المخدرات على المدى البعيد في حدوث مشاكل في الجهاز التنفسي: 

    • مثل سرعة أو بطيء التنفس.
    • سرطان الرئة والإصابة بالالتهاب الرئوي.
    • الدرن.

    · يؤدى تناول المخدرات على المدى الطويل الى مشاكل الجهاز الهضمي:

    •  مثل حدوث تشنجات في المعدة يؤدي الي حدوث الآم حاده واحتقان الطحال وقلة إفراز العصارة الصفراوية وصعوبة في حركة المعدة ينتج عنه الإصابة بالإمساك.

    · ويؤدى شرب المخدرات على المدى البعيد الى فشل في وظائف الكلي والكبد: 

    • حيث تؤدي المخدرات الي:
    • فشل وظائف الكلي والكبد
    • وعدم قدرتهم على التخلص من السموم
    • الي جانب الإصابة بالسرطان والتهاب الكبد الوبائي.

      · وأيضاً يؤدى تناول المخدرات على المدى البعيد الى أضرار أسرية ومجتمعية :

      • مثل انهيار الأسرة وانهيار المجتمع حيث تنعكس أضرار المخدرات علي الحياة الأسرية مما يؤدي الي عدم القيام بالمسؤوليات والاعباء الاسرية التي تؤدي الي الخلافات الزوجية.
      •  مثل حدوث الطلاق وانهيار الوضع المادي للأسرة مما يؤدي الي عدم وجود دخل يكفي الاحتياجات الأساسية لهم فتكون النتيجة تشرد الأطفال وخروجهم من التعليم.
      •  ويمكن نتيجة لوجود المخدرات في المنزل أن يؤدي الي رغبة الأبناء في تجربة المخدرات وتقليد الآباء مما يسبب الإيقاع بهم في شراك الإدمان ويؤدي تسرب أحد الوالدين الي سوء السمعة والنبذ الاجتماعي من قبل المجتمع مما يشعر بالخزي والعار ، 
      •  وتنعكس أيضا علي الحياة المجتمعية لأن الفرد هو جزء أساسي من المجتمع و هو النواة التي يقوم عليها المجتمع فإن إنهار فسينعكس علي المجتمع كله ويؤدي الي حدوث مخاطر تهدد استقراره العام وامنه القومي،
      •  وتشمل كثرة حدوث الجرائم وما يترتب عليها من خسائر بشرية ومادية وكثرة الحوادث من سرقة وقتل وجود خسائر في عوامل الإنتاج من عمال وأدوات إنتاج ناتجة عن العمل تحت تأثير المخدرات.

      المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها
      أبرز العلامات لتعاطي المخدرات

       

      ثالثاً علامات تعاطي المخدرات:


      • يتسبب تعاطي المخدرات في ظهور بعض التغيرات النفسية والجسدية وبمجرد تعاطي المخدرات تظهر على الشخص وتختفي خلال ساعات بعد التعاطي في حالة أنه لم يكن وصل الي مرحلة الإدمان.
      • تشمل الأعراض أو العلامات الاتي:

      1. أول علامات تعاطى المخدرات هو الشعور بالسعادة والنشوة:

      • عندما يتعاطى الشخص المخدرات يشعر بسعادة ونشوه بالغه الي جانب الاسترخاء والهدوء نتيجة زيادة إفراز الهرمونات العصبية في المخ المسؤولة عن السعادة مثل هرمون الأندر وفين والسير تونين.

      2. ثاني علامات تناول المخدرات هو ضعف التركيز:

      • حيث أنه عند إجراء الأبحاث على المتعاطين للمخدرات من حيث تأثيرها السلبي على الشباب لوحظ علي المتعاطي وجود ضعف تركيز وذلك بسبب تأثير المخدرات علي مراكز الانتباه والتركيز والتسبب في إضعافها.

      3. ثالث علامات شرب المخدرات هي تغيرات المزاج:

      • وهي تحدث نتيجة للاضطرابات الحادثة في كمياء المخ العصبية بسبب المخدر فإنك تلاحظ أن الشخص المتعاطي متقلب المزاج وانتقاله المفاجئ بين حالات السعادة والفرح الي الحزن والإكتاب بدون سبب معين.

      4. رابع أعراض تعاطى المخدرات هو الاكتئاب:

      • فعلي الرغم من أن الهدف من تناول المخدرات هو الشعور بالسعادة والنشوة إلا أن المتعاطي يدخل في حالة اكتأب في بعض الأحيان وذلك نتيجة نقص في هرمون السعادة الذي يسببه المخدر ورجوعه الي الوضع الطبيعي.

      5. خامس أعراض تناول المخدرات هو اضطرابات النوم:

      • ويكون ذلك لأن المخدرات والمنشطات تؤدي الي الأرق والمواد المهدئة للجهاز العصبي تؤدي الي الشعور بالنعاس وكثرة ساعات النوم.

      6. سادس أعراض شرب المخدرات هو احمرار العينين:

      • عند تعاطي المخدرات تتسبب في وجود تجمعات دموية واحتقان شديد مصحوب باحمرار في العين مما يجعل المتعاطي يميل الي تجنب التواصل بالعين مباشرة لعدم ملاحظة ذلك الاحمرار.

      7. سابع علامات تعاطى المخدرات نزيف الانف:

      • ويكون ناتجاً عن التهابات في أغشية الأنف المخاطية الي جانب السيلان الأنفي غير الناتج عن البرد و هو أحد أبرز علامات تعاطي المخدرات والتي تظهر على الشخص.

      8. ثامن علامات تناول المخدرات هو جفاف الفم:

      • فنلاحظ على المتعاطي أنه يميل الى ترطيب الشفاه وذلك لشعوره بجفاف الفم بعد تعاطي المخدر.

      9. تاسع علامات شرب المخدرات رائحة الفم الكريهة:

      • حيث تجعل هذه الرائحة الكريهة الناتجة عن تعاطي المخدرات الشخص المتعاطي يميل الي مضغ اللبان بعد تناول المخدرات وذلك لإخفاء وعدم استكشاف رائحة الفم الكريهة.

       10. عاشر أعراض تعاطى المخدرات حدوث كدمات في الذراعين:

      • فنتيجة لتعاطي المخدرات سوف تلاحظ على الشخص المتعاطي وجود كدمات واضحة في الذراعين وتكون بسبب تعاطي الشخص المخدرات عن طريق الحقن في الوريد لذا يميل دائما الي ارتداء الملابس ذات الأكمام الطويلة.

      11. من أعراض تناول المخدرات حدوث حروق الأصابع:

      • حيث يلاحظ على متعاطي المخدرات وجود حروق واضحة في أصابعه نتيجة تعاطي المخدرات عن طريق التدخين وعدم الانتباه الي الألم الناتج عن الحرق.

      12. وأيضاً من علامات تعاطى المخدرات حدوث اضطرابات الشهية:

      • وهي من أبرز العلامات التي تظهر على المتعاطي فبعض هذه المواد المخدرة مثل الحشيش تؤدي الي زيادة الشهية أما المنشطات مثل الامفيتامينات تؤدي الي قلة الشهية.

      13. وأخيراً من علامات تعاطى المخدرات حدوث الإرهاق والتعب:

      • ويكون ذلك نتيجةً للإجهاد الذي يتعرض له الجهاز العصبي.

      أعراض إدمان المخدرات التى تستدعي تدخل طبي سريع



      التغيرات الجسدية والعاطفية:
      1.  احمرار العينين
      2.  صعوبة الكلام
      3.  انخفاض الوزن أو ارتفاعه بشكل مفاجئ
      4.  نقص النظافة وإبداء اهتمام أقل في العناية الشخصية
      5.  العدوان والغطرسة
      6.  الاكتئاب والتهيج

      التغيرات الاجتماعية والسلوكية:

      1.  الانفصال عن الأصدقاء القدامى واكتساب مجموعة اجتماعية جديدة
      2.  الغضب أو الاكتئاب المفاجئ
      3.  ضعف الحضور والأكاديميين في المدرسة
      4.  قضاء الوقت وحيدًا
      5.  رائحة غير طبيعية في التنفس أو الملابس
      6.  الأنابيب والإبر والمواد الأخرى المشبوهة في غرفهم.

      طرق اختبار وكشف المخدرات في المنزل وأهميتها

      أهمية أدوات اختبار المخدرات في المنزل

      • في اللحظة التي ترى فيها العلامات التي تشير إلى تعاطي المخدرات لدى ابنك المراهق، فقد حان الوقت لتأكيد عادات تعاطي المخدرات باستخدام طرق موثوقة.
      • إنها أجهزة مفيدة للآباء لتأكيد هذه العادات غير الصحية عند المراهقين.
      • فهي بسيطة وسهلة الاستخدام وتوفر نتائج فورية ودقيقة وفعالة من حيث التكلفة وقبل كل شيء تضمن الخصوصية.
      • يمكن لبعض مجموعات اختبار المخدرات متعددة اللوحات الكشف عن تعاطي العديد من العقاقير في وقت واحد.

        أفضل طرق اختبار المخدرات للتنفيذ

        • عندما يتعلق الأمر باختبار الأدوية في المنزل، تعتبر اختبارات البول واللعاب من أفضل الطرق.
        • هناك طريقتان أخريان - اختبارات الدم والشعر أيضًا، ولكنها تحتاج إلى أجهزة خاصة وإشراف خبير، وبالتالي لا ينصح بها للاختبار المنزلي.

        يمكن أن يكشف اختبار البول عن العقاقير في نظام ابنك المراهق لمدة تصل إلى ثلاثة أيام بعد الاستخدام
        • إذا كنت تعتقد أن ابنك المراهق قد تعاطى المخدرات خلال الأيام القليلة الماضية، فهذه الطريقة فعالة في تقديم نتائج دقيقة.
        • ومع ذلك، من الضروري التحقق من أن ابنك المراهق لا يقدم عينة بول مزيفة يمكن أن تؤدي إلى نتائج خاطئة.
        • يعد اختبار عقاقير اللعاب اختبارًا مثاليًا للمخدرات إذا كنت تشك في أن ابنك المراهق قد تعاطى المخدرات في ذلك اليوم بالذات. يمكن لهذه المجموعات الكشف عن تعاطي المخدرات حتى 48 ساعة.

        الحاجة إلى اختبار المخدرات العشوائي

        • إذا كنت تجري اختبارات تعاطي المخدرات على المراهقين على فترات منتظمة، باتباع نمط منتظم، فقد يلاحظ ابنك المراهق النمط ويحاول إما التلاعب بالعينة قبل الاختبار أو التوقف عن تعاطي المخدرات قبل أيام قليلة من الاختبار.
        • ومن ثم، فإن ممارسة اختبارات المخدرات العشوائية هي دائمًا طريقة مثالية لتحديد استخدام المخدرات مما يساعد بشكل فعال في اكتشاف تعاطي المخدرات بين المراهقين.
        • يجعل الاختبار العشوائي المراهقين يقولون (لا) للعقاقير لأنهم يعرفون أنه يمكنك إجراء اختبار المخدرات في أي وقت في المنزل.
        • يمكن اعتبار أدوات اختبار العقاقير المنزلية كحلول فعالة في السيطرة على تعاطي المخدرات والوقاية منها في سن المراهقة. لذا، تأكد من أن لديك بعضًا منها في المنزل لاختبار ابنك المراهق لمساعدته على الابتعاد عن المخدرات.

        يمكنكم شراء هذه المنتجات من متاجر على الأنترنت

        الفصل الثاني: المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب



        المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها
        سلوكيات المدمن


        أولا ًسلوكيات تدل على وجود الإدمان للمخدرات:

        • توجد العديد من السلوكيات التي تدل على وجود الإدمان والتي تظهر على الشخص فتساعد في الكشف عن ادمان المخدرات ومنها ما يلي:

        1. الاستمرار في استخدام الأدوية على الرغم من الشفاء وعدم الحاجة الصحية لها.

        2. حدوث إضرابات في حالة عدم وجود الدواء مثل:
        • الشعور بألم البطن.
        • الرجفة والتعرق.
        • الحمى والصداع.
        • الاكتئاب أو حدوث النوبات العصبية وتكون في بعض الحالات الشديدة.
        3. عدم القدرة على الامتناع عن الدواء على الرغم من تسببه في بعض المشاكل العائلية وبعض المشاكل القانونية.

        4. الانغماس في التفكير في الدواء وكيفية الحصول علية.

        5. التأثيرات المصاحبة له فقدان النشاط والافعال المحببة في السابق قبل استخدام الدواء.

        6. صعوبة ممارسة نشاطات الحياة اليومية الاعتيادية.

        7. حدوث إضرابات في الأكل أو النوم.

        8. استشارة أكثر من طبيب عن نفس المرض ليأخذ أدوية بشكل أكبر والحصول على عدد كبير من الدواء نفسه.

        9. ظهور بعض الأعراض أو العلامات التي يمكن ملاحظتها من الأفراد المقربين منه وأفراد العائلة ومنها:
        • عدم الاهتمام بالمظهر الخارجي.
        • اللامبالاة في العمل والدراسة والتغيب المتكرر.
        • فقدان الشعور بالتحفيز والطاقة وزيادة انخفاض الوزن.
        • وأيضا الطلب المتكرر للمال مع عدم التبرير المقنع لسبب احتياجه للمال أو ملاحظة اختفاء المال من المنزل أو بعض الأمتعة الثمينة واضطراب العلاقة مع أفراد العائلة والأصدقاء.
        • عدم الإفصاح عن الأماكن التي يتردد لها الشخص أو منع العائلة من دخول الغرفة الشخصية له.
        • وتجدر الإشارة الي أنه يجب اللجوء الي المساعدة الطبية الطارئة في حال ملاحظة أي اعراض من الاعراض التالية علي الأشخاص المدمنين.
        • حدوث التشنجات أو النوبات العصبية.
        • صعوبة التنفس.
        • حدوث إضرابات في الوعي الادراكي.
        • ظهور بعض الأعراض التي تدل على الإصابة بنوبة قلبية مثل:
        1. الم الصدر.
        2. الأعراض النفسية والجسدية.
        3. الأعراض النفسية والجسدية غير الطبيعية بشكل عمومي.


        المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها
        أثار الإدمان على المخدرات


        ثانياً أثار الإدمان على المخدرات:



        هناك اثار صحية لإدمان المخدرات:
        • حيث توجد العديد من الاثار الصحية الخطيرة لإدمان المخدرات على المدن بما فيها من آثار طويلة الأمد أو قصيرة الأمد والتي غالبا ما تشمل جميع أعضاء الجسم المختلفة.
        • وتعتمد هذه الأثار على العديد من العوامل مثل صحة الفرد وكمية المخدرات التي تناولها ومن هذه الأثار ما يلي: على سبيل المثال وليس الحصر.

        1. فقدان العمل أو الدراسة:

        • تؤدي المخدرات إلى استمرار التغيب عن العمل أو المدرسة مما يعرض المتعاطي للفصل وخسارة مستقبله التعليمي والوظيفي.

        2. التعرض للسجن أو الوفاة:

        • تسبب المخدرات ارتكاب جرائم قتل سرقة واغتصاب مما يعرض المدمن للسجن أو خطر الجرعة الزائدة وبالتالي حدوث الوفاة.

        3. الإصابة بالأمراض النفسية:

        • من أضرار المخدرات الإصابة بالأمراض النفسية مثل الاكتئاب الفصام اضطراب ثنائي القطب تغيرات في السلوك والتعرض لنوبات هياج وعنف مما يعرض المدمن لخطر إيذاء نفسه ومن حوله.

        4. سوء السمعة المدمن للمخدرات:

        • بسبب معرفة وجود شخص مدمن يعرضه ذلك لسوء السمعة وعدم رغبة المجتمع في تقبله أو التعامل معه.

        5. سوء المظهر الخارجي لمدمنين المخدرات:

        • تسبب المخدرات سوء المظهر الخارجي ووجود جروح في الوجه، احمرار في العين، انخفاض الوزن والأنيميا بسبب سوء التغذية صدور رائحة كريهة، وتكسر الأسنان.

        6. الإصابة بالأمراض المعدية:

        • يسبب إدمان المخدرات التعرض للأمراض المعدية مثل الإيدز وفيروس سي بسبب تداول حقن التعاطي من شخص لآخر، وممارسة الجنس غير الآمن مع شركاء يحملون نفس الأمراض.

        ثالثا أسلوب الوقاية وكيفية العلاج

        • أسلوب الوقاية من المخدرات:
        1. نشر التوعية في المجتمع بأضرار المخدرات وتأثيرها المدمر على الشخص والمجتمع.
        2. الابتعاد عن الأصدقاء والتجمعات التي تشجع على التعاطي.
        3. التدرب والتدريب على التعامل مع الضغوط المواجهة وحلها بهدوء وتعلم كيفية الاسترخاء بدون اللجوء الى المخدرات.
        4. علاج الأمراض النفسية التي تدفع التعاطي لتعاطي المخدرات.
        5. الالتزام بالوصفات الطبية أثناء تعاطى العقاقير المهدئة وعدم الخروج عنه.

        • الوقاية من مخاطر الإدمان ومنع الاقتراب من المخدرات

        عوامل الحماية من المخدرات:
        1. روابط عائلية قوية وإيجابية.
        2. المراقبة الأبوية لأنشطة الأطفال والأقران.
        3. قواعد سلوك واضحة يتم فرضها باستمرار داخل الأسرة.
        4. إشراك الوالدين في حياة أطفالهم.
        5. النجاح في الأداء المدرسي.
        6. روابط قوية مع المؤسسات، مثل المدارس والمنظمات الدينية.
        7. اعتماد المعايير التقليدية حول تعاطي المخدرات.

        أسلوب الوقاية وكيفية العلاج من المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها
        تحرر من ادمان المخدرات

        كيفية علاج إدمان المخدرات:



        يتضمن العلاج المرور بعدة خطوات تشمل الاتي:

        1- الفحص الطبي الشامل لمدمن المخدرات:

        • وهي تعد أولى خطوات العلاج والتي يخضع فيها المريض للفحص الطبي الشامل ويتضمن تحليل المخدرات وإجراء رسم قلب ومخ وذلك لمعرفة الوضع الصحي وتحديد الأضرار الجانبية للمخدرات وذلك لاختيار برنامج علاجي مناسب له.

        2- سحب السموم بدون ألم:

        • في تلك المرحلة يتم التوقف التام عن تعاطي المخدرات واستخدام برنامج دوائي لتخفيف أعراض الانسحاب فتمر بدون ألم أو معاناة.

        3- العلاج النفسي والتأهيل السلوكي لمدمني المخدرات:

        • وتهدف إلى علاج أسباب إدمان المخدرات النفسية وإحداث تغيير سلوكي شامل من خلال برامج التأهيل السلوكي إلى جانب علاج الأمراض المصاحبة لإدمان المخدرات من خلال وحدة التشخيص المزدوج.

        4- التأهيل الاجتماعي وتجنب الانتكاسة:

        • وتهدف هذه المرحلة إلى تأهيل المريض اجتماعيا وتدريبه على العيش دون مخدر وتجنب العوامل التي تحفزه على التعاطي وتجنب الانتكاسة.

        منع الانتكاس ومنع العودة للمخدرات:

        • كل شخص يتعافى من إدمان المخدرات معرض لخطر الانتكاس، بغض النظر عن الوقت الذي مضى منذ آخر مرة استخدم فيها مادة ما.
        • يُعرّف المعهد الوطني لتعاطي المخدرات الإدمان بأنه اضطراب يشير إليه تعاطي المخدرات القهري، غالبًا على الرغم من أي عواقب، يؤدي إلى تغييرات طويلة الأمد في الدماغ.
        • الانتكاس هو جزء شائع من جميع الأمراض المزمنة والإدمان لا يختلف.
        • تضع الدراسات معدلات الانتكاس لاضطرابات تعاطي المخدرات بين 40 و 60 بالمائة.
        • إذا كنت تتعافى من اضطراب تعاطي المخدرات وانتكست، فهذا لا يعني أنك فشلت.
        • لا ينفي ذلك جهودك السابقة للبقاء خاليًا من المخدرات ولا يعني أن أي برنامج علاجي حضرته لم يكن ناجحًا.
        • لكن هذا لا يعني أنه يجب عليك استخدامه كذريعة لمواصلة تعاطي المخدرات أيضًا.
        • على الرغم من عدم وجود علاج للإدمان، إلا أن هناك أشياء يمكنك القيام بها لمنع الانتكاس.
        • يتطلب الأمر جهد استباقي ومستمر لمواجهة الآثار المدمرة للإدمان على عقلك.
        • لديك الكثير من الموارد المتاحة لدعم رحلة التعافي طويلة الأمد.
        • يمكن أن تعطيك هذه النصائح بعض الأفكار لتضمينها في تعافيك من أجل البقاء نظيفًا ورصينًا.
        اليكم أهم النصائح لمنع العودة للمخدرات والانتكاس - بحث عن المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب

        أهم 10 نصائح لمنع الانتكاس

        1. وضع الأساس لبرنامج شامل لعلاج الإدمان
        • ليس من السهل إيقاف دورة الإدمان بنفسك.
        • لست وحدك إذا واجهت صعوبة في الإقلاع عن التعاطي بمفردك.
        • يعد علاج الإدمان مكانًا رائعًا للبدء فيه عندما تتطلع إلى التخلص من الإدمان.
        • إنه يضعك في بيئة يمكنك فيها تركيز كل طاقتك على إرساء الأساس لمنع الانتكاس والعيش حياة من التعافي على المدى الطويل.
        • هناك العديد من الخيارات المختلفة لبرامج علاج الإدمان المتاحة حسب احتياجاتك.
        • من التخلص من السموم إلى مرافق المرضى الداخليين إلى برامج العيادات الخارجية، هناك برنامج لك.
        • يساعدك الجمع بين العلاج الفردي والجماعي والصفوف التعليمية وخيارات العلاج التجريبي على تعلم العيش بعيدًا عن المخدرات.

        2. احضر برنامج العلاج الخاص بك طوال الوقت
        • قد يبدو الأمر واضحًا للبعض، لكن جزءًا مهمًا من منع الانتكاس يشمل حضور برنامج العلاج بالكامل.
        • الأشخاص الذين يختارون ترك العلاج مبكرًا ضد النصائح السريرية يعيقون شفائهم.
        • حتى لو كانت هناك جوانب من علاج الإدمان لا تستمتع بها تمامًا، فهناك دائمًا شيء لتتعلمه وتستخلصه منها.
        • يحدد الجهد الذي تبذله في العلاج وتيرة رحلة الشفاء.
        • إذا بذلت الحد الأدنى من الجهد أو تركت برنامجك مبكرًا، فأنت لا تمنح نفسك أفضل فرصة للبقاء متيقظًا.
        • إذا أتيحت لك الفرصة لحضور العلاج، فاستفد منه واستفد من البرنامج المتاح لك إلى أقصى حد.

        3. تطوير ومتابعة خطة الرعاية اللاحقة الخاصة بك
        • قرب نهاية وقتك في العلاج، ستجلس مع مستشارك أو مدير الحالة الخاص بك وتضع خطة رعاية ما بعد العلاج.
        • تشير الرعاية اللاحقة إلى خطة الدعم التي ستتبعها بعد التخرج من برنامجك ومغادرة مرفق العلاج.
        • يعد الالتزام ببرنامجك المحدد أحد أفضل الطرق لمنع الانتكاس.
        • تتضمن غالبية خطط الرعاية اللاحقة شكلاً من أشكال برامج العيادات الخارجية أو استشارات المخدرات والكحول.
        • يشمل بعضها اجتماعات من 12 خطوة أو العيش في حياة رصينة.
        • ستعتمد تفاصيل خطة الرعاية اللاحقة الخاصة بك على المتطلبات والعروض المتاحة في منشأتك.

        4. بناء شبكة دعم للبقاء على اتصال بعد العلاج
        • إن محاولة الابتعاد عن المخدرات ومنع الانتكاس بمفردك يمثل تحديًا صعبًا.
        • من المغري العودة إلى المخدرات عندما لا يكون لديك مجموعة دعم لمحاسبتك.
        •  من المفيد أن يكون لديك مجموعة يمكنك اللجوء إليها عندما تشعر بالوحدة وتتحدى ضغوط الحياة الخالية من المخدرات.
        • قد تتضمن خطة الرعاية اللاحقة علاجًا جماعيًا يعد مكانًا رائعًا للبدء.
        • ابحث عن بعض الأشخاص من مجموعتك الذين ترغب في قضاء الوقت معهم خارج نطاق العلاج.
        • تبادل الأرقام والتواصل مع بعضكما البعض عندما تواجه صعوبة في الخروج من ساعات عمل المجموعة.

        5. ابحث عن معالج للعلاج الفردي المستمر
        • إذا كانت خطة الرعاية اللاحقة الخاصة بك لا تتضمن علاجًا مستمرًا، فقد ترغب في العثور على معالج بنفسك.
        • من المفيد الحفاظ على اتصال منتظم مع مستشار أو معالج يتفهم الصعوبة الإضافية المتمثلة في عيش حياة يتعافى.
        • يمنحك العلاج مكانًا آمنًا للتعامل مع التحديات في الوقت الحاضر، بالإضافة إلى المشكلات من ماضيك والتي لم تتمكن من حلها في العلاج.
        • إذا كان بإمكانك الاستمرار في زيارة المعالج بعد العلاج، فستكون هذه طريقة رائعة لمنع الانتكاس.

        6. حضور اجتماعات 12 خطوة أو مجموعات دعم الانتعاش الأخرى
        • تتيح لك الاجتماعات المكونة من 12 خطوة أو مجموعات دعم التعافي الأخرى الوصول إلى غرفة من الأشخاص الذين يتفهمون معاناتك. هناك مجموعات لأية مشكلة قد تواجهها، من المخدرات والكحول إلى القمار والإفراط في تناول الطعام.
        • لا يقدر بعض الأشخاص نهج التعافي المكون من 12 خطوة، لذلك قد تكون مجموعات مثل SMART Recovery أو Refuge Recovery مفيدة في منع الانتكاس.

        7. اكتشف هوايات جديدة أو أعِد التواصل مع هوايات قديمة
        • فقط بعد أن تصبح نظيفًا، ستدرك كم هو مضيعة للوقت للحفاظ على حياة إدمان نشط للمخدرات.
        • تقضي معظم وقتك إما تحت تأثير المخدرات أو في الحصول على المال الذي تحتاجه لشراء المزيد من المخدرات.
        • بمجرد إزالة المواد من المعادلة لديك الكثير من وقت الفراغ.
        • وقت الخمول ليس هو الشيء الأكثر أمانًا في التعافي المبكر.
        • إذا كنت ترغب في منع الانتكاس، فاستخدم وقتك للعثور على بعض الأنشطة الجديدة التي تستمتع بها أو إعادة اكتشاف تلك الأنشطة التي أخذها منك الإدمان.
        • جرب وصفة جديدة في المطبخ، أو اذهب إلى حفلة موسيقية مع بعض الأصدقاء الرصين، أو انضم إلى دوري الكرة اللينة. هناك طرق لا حصر لها لشغل وقتك لا تشمل المخدرات.

        8. اجعل جسمك يتحرك
        • يُعد الاكتئاب والقلق صراعات شائعة في الأسابيع والأشهر القليلة الأولى من التعافي.
        • يستغرق الأمر وقتًا للتكيف مع حياتك الجديدة دون استخدام المخدرات كضمادة لتغطية مشاعرك.
        • التمرين طريقة رائعة لإفراز الأندروفين في عقلك الذي يعزز طاقتك وينظم مزاجك.
        • سواء كان الأمر يتعلق بالمشي أو الركض أو اليوجا أو ركوب الدراجات أو السباحة أو رفع الأثقال أو أي شيء آخر، فلا بد أن تكون هناك طريقة لتحريك جسمك ستستمتع به.

        9. الاستفادة من مجلة
        • اليوميات هي طريقة رائعة متعددة الأغراض لمنع الانتكاس.
        • استخدم دفتر يومياتك كطريقة لتتبع حالتك المزاجية والأشياء التي تغريك لاستخدامها وطرق قضاء الوقت الذي تجده ممتعًا. تدوين اليوميات طريقة رائعة للتفكير في من أين أتيت، وتقييم أهدافك، ووضع خطة لمتابعة أحلامك في التعافي.

        10. لا تخف من طلب المساعدة
        • إن طلب المساعدة لا يأتي دائمًا بسهولة، ولكن إذا كنت ترغب في منع الانتكاس، فعليك أن تتعلم كيفية طلب المساعدة.
        • قد يعني هذا التواصل مع مدير حالتك أو معالجك أو مجموعة دعم التعافي أو مجموعة أخرى من الأصدقاء.
        • ربما تحتاج إلى تجربة برنامج استعادة المساعدة الذاتية أو برنامج من 12 خطوة.
        • قد يكون الأمر صعبًا في البداية ولكنه يصبح أسهل مع الممارسة.
        • لست مضطرًا للتعامل مع حياة خالية من المخدرات بمفردك.
        • كلما تواصلت مع الآخرين وطلبت المساعدة على طول الطريق، زادت فرصتك في الحفاظ على التعافي على المدى الطويل.

        التوصيات والمقترحات



        1.  التوصية الأولى:

        • هي تشجيع التبليغ عن المتعاطي للمخدر وتاجر المخدرات الذي يبيع المخدرات، عن طريق مكافأتهم بحوافز ماديه مشجعة مع ضمان السرية التامة للمبلغ وإذا كان هذا المقترح مطبقا فعلا فمن الجميل إعادة الترويج له بصورة أكبر لعله يكون دافعاً أمام العديد من المواطنين.

        2.   التوصية الثانية:

        • هي توعية طلبة المدارس الحكومية والخاصة في مرحلة متقدمة عن خطورة المخدرات والمؤثرات العقلية والآلية الصحيحة لرفضها ولرفض التعامل معها والطرق والأساليب الصحيحة للتبليغ عن المحرضين عليها.

        • ولا أرى أي مانع من إدراجها في المقررات الدراسية لضمان معرفة الطالب بآلية التعامل معها لأنه أصبح هناك أطفال يتعاطون في سن مبكرة نظراً لعدم الوعي بها سواء من الطالب أو من عائلته بخطورة تطور أنواع وأساليب التعاطي.

        3.   التوصية الثالثة:

        • وهي توعية الأهل بأنواع المخدرات والمؤثرات العقلية والظواهر السلوكية التي تظهر على المتعاطي سواء عن طريق الوسائل الإعلامية المختلفة والأفلام التوعوية القصيرة أو عن طريق المواقع الإلكترونية والحسابات النشطة والفعالة لوزارة الداخلية أو عن طريق المحاضرات ف المدارس أيضاً فكثيراً من الأهل لا يعرفون أعراض التعاطي وأنواع المخدرات لا سيما مع تطور أنواع التعاطي وأسال به.

        4.   التوصية الرابعة:

        • هي إنشاء موقع الكتروني تفاعلي للمتعاطين مع أولياء أمورهم تحت شعار أعرف متعاطيا كيف اتصرف؟
        • بحيث يوضح هذا الموقع اليات التصرف الفعالة مع مختلف أنواع المخدرات والمؤثرات العقلية سواء أكنت متعاطيا او تعرف متعاطياً.

        5.   التوصية الخامسة:

        • هي زيادة تقوية المنافذ والحدود والكمائن عن طريق مدها بأحدث الأجهزة الابتكارية في مجال الكشف عن المخدرات وزيادة أطقم التفتيش واطلاعهم بصورة مستمرة على أخر طرق التهريب في هذا المجال ومدهم بالمكافئات فهم خط الدفاع الأول لنا.

        6.   التوصية السادسة:

        • مراجعة الجداول والقوانين الخاصة بتصنيف المواد المخدرة والمؤثرات العقلية بصورة دورية وإدراج الأنواع الجديدة أولاً بأول الي هذه الجداول ومراجعة القوانين العقابية المتعلقة بالتعاطي والحيازة والترويج.

        كيفية بناء شبكة دعم التعافي من المخدرات والكحول

        بعض قواعد الإدمان على المخدرات والتعافي من إدمان الكحول هي معايير ذهبية.
        هذه علامات مفيدة وهامة لإرشادنا ومساعدتنا على البقاء دائمًا على الطريق الصحيح للتعافي.

        أثناء تحديد أهدافك، ابدأ في النظر إلى هذه القواعد الذهبية وتواصل معها.
        ابدأ في استخدامها واسمح لهم بتوجيهك نحو الإنجاز والنجاح.

        القواعد الذهبية، أفضل 5 لبناء شبكة دعم اجتماعي.

        القاعدة الذهبية رقم 1:
        • لا يمكنك فعل ذلك بنفسك. السبب الرئيسي وراء رغبتك في القيام بذلك هو جمع شبكة دعم كبيرة ومتنوعة أمر بالغ الأهمية.
        • تذكر، في كل مرة حاولت فيها الإقلاع عن التدخين والبقاء متيقظًا بمفردك، فشلت.
        • الإدمان مرض العزلة.
        • الانتعاش يتعلق بالاتصال بالآخرين.

        القاعدة الذهبية رقم 2:
        • ابحث عن الأشخاص الذين نجحوا في التعافي على المدى الطويل واستفد منهم.
        • اتبع أولئك الذين يفعلون ذلك في الواقع وليس مجرد الحديث عن الكلام.
        • قد يؤثر ذلك عليك في المستقبل لأنه بدون أصدقاء، يمكن للعزلة أن تتولى زمام الأمور.
        • العزلة والملل أرضان خصبة للإدمان.
        • كن على يقين وتذكر أن هناك الملايين يتعافون ويمكن أن تكون واحدًا منهم إذا فعلت ما يفعلونه.

        القاعدة الذهبية رقم 3:
        • جرب بعض مجموعات الدعم المختلفة.
        • تم العثور على اجتماعات 12 خطوة لتكون فعالة للغاية.
        • يوصي بها كل مركز علاج تقريبًا كأساس للدعم الاجتماعي.
        • لماذا ا؟ هم يعملون.
        • هناك العديد من الأسباب التي تجعلك تفعل ذلك بعناية.
        • إنه أمر مهم لأنه إذا كان الاجتماع الأول الذي تذهب إليه لا يناسبك، فقد تتخلى عن الفكرة الكاملة لمجموعات الدعم بدلاً من مجرد إيجاد واحدة أخرى ترضيك.

        القاعدة الذهبية رقم 4:
        • تأكد من أن الأشخاص الذين يدعمونك في حياتك مثل المستشارين والأطباء يعرفون القصة كاملة.
        • يسبب الإدمان تغيرات في أجسادنا وعقولنا.
        • لا تحتفظ بسجل الإدمان منهم.

        القاعدة الذهبية رقم 5:
        • احصل على دعم عائلتك ولكن أدرك أنها لا يمكن أن تكون دعمك الوحيد.
        • الإدمان مرض عائلي وقد يكون لديهم مشاكلهم الخاصة للعمل عليها مثل الغضب أو التمكين أو الاعتماد على الآخرين.
        • يمكنك تحقيق ذلك عن طريق فتح التواصل معهم ووضع بعض الحدود.
        • أنت بحاجة للعمل على مشاكلك.
        • انهم بحاجة للعمل على لهم.
        • قد يساعدون ولكن لا يمكنهم تحملها وحلها.
        • قد يحدث هذا فرقًا بالنسبة لك لأنه يمكّنك من التعافي و هو وسيلة لإبقائك مسؤولاً.

        اتبع هذه القواعد الذهبية لتطوير شبكة دعم اجتماعي كبيرة ومتنوعة، ومن المحتمل أن تجد حياتك أسهل، وتقدمك سريعًا وكذلك نجاحاتك أكثر تواترًا.

        يمكن بالتأكيد أن يتم التعافي من الإدمان بمساعدة ودعم الأشخاص من حولك.
        وحده، هو أقرب إلى المستحيل.


        أسئلة حول موضوع المخدرات والإدمان واجابتها



        هل تسبب بعض المخدرات انتشار فيروس سي؟

        فيروس التهاب الكبد الوبائي هو فيروس ينتقل عن طريق الدم. وطرق النقل الأكثر شيوعًا هي:

        1. استخدام المواد المخدرة عن طريق الحقن بإعادة استخدام أجهزة الحقن
        2. إعادة استخدام وتعقيم الأجهزة الطبية (خاصة المحاقن والإبر). خاصة لتعقيم الحقن والإبر في المرافق الطبية.
        3. نقل الدم ومشتقاته غير الخاضعة للفحص

        كيف أقنع مدمن بالتوجه للعلاج؟

        • كيفية توجيه مريض مدمن إلى مؤسسة طبية متخصصة هي عملية ليست بالأمر السهل حيث يُعرف إدمان الكحول أيضًا باسم (مرض الإنكار) لأن المريض لا يريد الاعتراف بأنه أو أنها مدمن على الكحول.
        • في الواقع، حتى لو كان المريض يريد حقًا الإقلاع عن الكحول.

        نقاط لتشجيع المرضى على زيارة منشأة طبية

        • لا تجبر المريض أو تربكه.
        • عندما لا يكون المريض في حالة سكر، ينظر إلى الوراء إلى حقيقة أنه لا يستطيع التوقف عن الشرب حتى لو حاول بجد، أظهر موقفًا من الاقتراب من أفكار المدمن، قائلاً: "أوصي بذلك بشدة لأنك قلق على جسمك."
        • توعية المريض بالمشكلة.
        • استشارة مركز رعاية صحية أو مركز صحي دون الاختباء أو احتجازه مع عائلتك بمفردك.

        هل يؤثر تعاطي المخدرات على طفلي حديث الولادة؟

        • يمكن أن يؤثر تعاطي المواد المخدرة أثناء الحمل من قبل النساء على الجنين ويؤدي إلى مشاكل مثل ولادة جنين ميت، والولادة المبكرة والتشوهات.
        • على وجه الخصوص، الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل هي فترة تكوين أعضاء وجسم الجنين، لذلك يمكن القول أن هناك مخاطر عالية لتشوهات القلب والجسم والإعاقة الذهنية إذا حدث تعاطي المخدرات خلال هذه الفترة.
        • بما أن العقاقير تؤثر أيضًا على دماغ الجنين من خلال المشيمة، فقد يولدون بإدمان المخدرات، ولا يمكن إنكار أن الطفل المولود قد يكون عرضة لإدمان المخدرات في المستقبل.
        •  قال خبراء طبيون إن الأطفال المولودين لأمهات مدمنات الكوكايين قد يكون لديهم إعاقات عقلية، وشرب الكحول في بداية الحمل يمكن أن يسبب متلازمة الكحول الجنينية مع تشوهات فريدة وإعاقات ذهنية.
        • أيضًا، بينما كان يُعتقد تقليديًا أن تعاطي المخدرات لدى الرجال ليس له أي تأثير على النسل، فقد أظهرت الدراسات الحديثة أن تعاطي المخدرات يمكن أن يؤثر أيضًا بشكل سلبي على الحيوانات المنوية ويسبب مشاكل للأولاد، ويقال أنه لا يمكننا إنكار ذلك. بالإضافة إلى ذلك، فإن تعاطي المخدرات لها تأثير مباشر على الجنين عن طريق البويضة والحيوانات المنوية والمشيمة، كما أن لها تأثيرًا كبيرًا على الجيل التالي بسبب المشاكل في البيئة الأسرية.

        ماذا يجب أن تفعل عندما تشك أو تكتشف مدمن مخدرات؟

        • عندما يكون هناك شك أو اكتشاف أن شخصًا مقربًا منك مدمن بالفعل على المخدرات، استعد من جميع النواحي، وقم بإعداد نظام دعم احترافي ومستقر ومنظم من شأنه أن يستشير ويدعم عملية المدمن وعائلته في الطريق لإعادة التأهيل.
        • يجب عليك الاتصال بمركز إعادة التأهيل المتقدم للحصول على أفضل النتائج.!

        هل تعاطي المخدرات (التي توجد بطبيعتها "جاهزة") محرم شرعاً؟

        • المخدرات بأنواعها سواء كانت مطورة في المختبر أو مأخوذة من الطبيعة حرام.
        • لم يخلق الله هذه "الأدوية الجاهزة" بطبيعتها بحيث يمكن للناس أن "ينتشوا منا متى شاءوا وكيفما شاءوا"، ولكن حتى يمكن استخدامها كأدوية تساعد في علاج المرضى الذين حقاً يحتاجون العلاج.
        • لا ينبغي أن يكون عندنا الوهم أن الأفعال المحرمة تجلب السرور.
        • المشكلة أن العمل المحرم يعطي لذة قصيرة جدا يتبعها الندم والحزن والألم والعقاب.

        هل يمكنني شرب الكحول أمام أطفالي؟

        • تذكر أنه، خاصة في هذه الفترة لا يمكنك فعل ذلك، أنت مثال لطفلك أكثر من أي وقت مضى.
        • حتى لو كان لديك مراهق متمرد في المنزل، فإنهم ينظرون إليك سراً كمثال لسلوكهم الخاص.
        • ألق نظرة فاحصة على استخدامك للتبغ والكحول والمخدرات الأخرى وتذكر أيضًا أن استخدام الكحول والتبغ والمخدرات يقلل من مقاومتك خاصةً للأمراض.
        • هذا يجعلك أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا.

        هل أعاني من إدمان؟

        • هل تتساءل عما إذا كنت تستخدم الكثير من الكحول أو المخدرات؟
        • المقامرة في كثير من الأحيان أو الرغبة الشديدة في اللعب أو تصفح الإنترنت أو الجنس أو الطعام؟
        • ليس الأمر وكأن الناس يصبحون مدمنين على الفور.
        • هذا يختلف لكل شخص ولكل مورد.
        • تلعب البيئة أيضًا دورًا.
        • إذا كنت تتعامل مع أشخاص يشربون أو يستهلكون كثيرًا، فغالبًا ما يكون من الصعب تتبع نفسك.

        كيف تعرف ما إذا كان استخدامك يمثل مشكلة؟

        • الأمثلة هي: إذا واجهت مشاكل مالية أو أن شريكك أو أشخاص مهمين آخرين يشيرون إلى أنهم يجدون صعوبة في التعامل معك واستخدامك والتواصل معك.
        • أو، على سبيل المثال، لا تحافظ على المواعيد لأنك تواجه صعوبة في الاستيقاظ.
        • لذلك تظهر المشاكل في حياتك اليومية نتيجة لاستخدامك المخدرات.
        • يعد الاستخدام أيضًا مشكلة إذا كنت بحاجة إليه للشعور بالتحسن، على سبيل المثال لنسيان المشاكل، لتكون قادرًا على الاتصال أثناء الخروج، وقمع المشاعر، وما إلى ذلك.

        متى يحدث إدمان المخدرات؟ 

        • يحدث الإدمان عندما يتجاوز الفرد الخط الفاصل بين تعاطي المخدرات والاعتماد الجسدي على المخدرات.
        • يتميز هذا عادةً بالسعي القهري لاستخدام مادة ما بغض النظر عن العواقب الاجتماعية والنفسية والجسدية السلبية المحتملة. 
        • إدمان المخدرات يجعل تعاطي المخدرات حاجة ملحة وليس اختيارًا عارضًا.

        كيف أتجنب مضاعفات تعاطي المخدرات؟ 

        • ليس من الصعب تطوير الاعتماد الجسدي على المخدرات.
        • لمزيد من تجنب المضاعفات، من الأفضل طلب المساعدة من المتخصصين.
        • تقدم مراكز إعادة التأهيل خدمات العلاج والمرافق الخاضعة للإشراف الطبي لمساعدة الأشخاص في التغلب على إدمان المخدرات.
        • سيتعافى العملاء بشكل أسرع من خلال برامج العلاج التي يتم تقييمها واعتمادها من قبل منظمات الاعتماد الوطنية.
        • علاوة على ذلك، يمكن للعملاء تجربة وسائل الراحة مثل المنزل في مركز إعادة التأهيل للمرضى الداخليين.
        • يشمل برنامج العلاج أيضًا العلاج الاجتماعي، والاجتماعات الجماعية، والأنشطة البدنية، والتدريب على أسلوب الحياة، والعلاج السلوكي.
        • بالإضافة إلى ذلك، سيتعلم العملاء الانضباط الذاتي وكيفية التعامل مع ضغوط الحياة اليومية.
        • يستخدم مركز إعادة التأهيل الجيد خطط علاج مصممة خصيصًا وثبت أنه نهج آمن وفعال يلبي متطلبات العملاء الفريدة.
        • عادةً ما يكون للخطط المخصصة معدل نجاح أفضل.
        • علاوة على ذلك، يمكن لمركز إعادة التأهيل الجيد أن يوفر مهارات مدى الحياة لمساعدة العملاء على البقاء متيقظين حتى بعد العلاج.
        المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها ويكيبيديا

          خاتمة عن المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها



          • من خلال هذا البحث نساهم في التخلص من الإدمان والحد منه ومن خلال هذا البحث أيضا أتيحت لي الفرصة في التعرف علي أنواع المخدرات وما تسببه وما العلامات التي تدل علي مدمني المخدرات وأسلوب الوقاية وكيفية العلاج ولقد أحسست بالفخر أني أشارك مشاركة فعالة من خلال تقديم هذه المعلومات وتقديم الوعي الصحي والثقافي للمجتمع.
          • لبناء أجيال معافاة صحياً ونفسياً يكونوا قادرين علي تحمل المسؤولية تجاه أنفسهم ومجتمعهم وأسرتهم ووطنهم وأسأل الله أن يعلمنا ما ينفعنا وينفعنا بما علمنا وأن يهدي شبابنا.
          • أخيراً أريد أن أشدد علي تأثير الأصدقاء في مرحلة المراهقة تحت شعار (الصاحب ساحب) وارجو أن يتفكر شبابنا في هذه الجملة.
          • وفي الختام أحمد الله رب العالمين وأصلي وأسلم علي خير خلق الله وخاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلي اله وصحبة اجمعين.
          •  ولقـد خـتـمـت بـذا الـختام مقالـتي وعلى الإله توكلي وثنائي إن كان توفيق فمن رب الـــورى والعجز للشيطان والأهواء فــي حينهـا أدعو الذي بدعائه يمحو الخطأ ويزيد في النعماء سـبـحـانـك الـلـهـم ثـم بـحـمـدك أستغفرك وأتوب من أخطائي.
          المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب وأسلوب الوقاية منها pdf




          تم حذف مدونة أبحاثكوا الخاصة بي ونقل الأبحاث الي موقعي: راموس المصري Ramos Almasry
          google-playkhamsatmostaqltradent