Google search

زيت إكليل الجبل لتساقط الشعر كيفية استخدامه وتأثيراته

زيت إكليل الجبل لتساقط الشعر


يعد استخدام زيت إكليل الجبل لتساقط الشعر وإعادة نمو الشعر أمرًا شائعًا وقد تم إجراء العديد من الأبحاث حوله.

يمكن أن يهدم تساقط الشعر الثقة بالنفس ويجبر الناس على البحث عن علاجات مختلفة.
تتحدث بعض الدراسات عن فعالية زيت إكليل الجبل لتساقط الشعر أو وقف تساقط الشعر وتؤكد ذلك.

بحلول سن الخمسين، يعاني ما يقرب من نصف النساء و 85٪ من الرجال من بعض تساقط الشعر.

لا تزال الأبحاث حول فعالية زيت إكليل الجبل لنمو الشعر في مهدها، لذلك لا يمكن الجزم بما إذا كان هذا الزيت سيعمل مع الجميع.

ومع ذلك، فإن هذا العلاج الطبيعي أكثر أمانًا من بعض أدوية نمو الشعر وربما يكون له آثار جانبية أقل.

في هذا المقال، يتم فحص طرق استخدام زيت إكليل الجبل كعلاج منزلي لتساقط الشعر وآثاره.

زيت إكليل الجبل لتساقط الشعر
زيت إكليل الجبل لتساقط الشعر


بحث عن فعالية زيت إكليل الجبل لتساقط الشعر


يتساقط الشعر لأسباب عديدة منها الالتهابات وردود فعل الجهاز المناعي والعمر والتغيرات الهرمونية وتساقط الشعر الوراثي.

لا يوجد دليل على أن إكليل الجبل يمكن أن يوقف تساقط الشعر الناجم عن العلاج الكيميائي أو الأدوية الأخرى، أو تساقط الشعر الحاد والمزمن.

ومع ذلك، تظهر الدراسات أن هذه العشبة يمكن أن توقف بل وتعكس بعض أنواع تساقط الشعر الأكثر شيوعًا.

الصلع الذكوري النمطي (MPB) هو نوع من تساقط الشعر يحدث عندما يهاجم أحد مشتقات هرمون التستوستيرون المسمى ديهدروتستوستيرون (DHT) بصيلات الشعر.

ينتج كل من الرجال والنساء هرمون التستوستيرون، لكن ينتج الرجال عادة المزيد من هرمون التستوستيرون أكثر من النساء، لذلك يمكن أن يكون تساقط الشعر أكثر تواترًا وانتشارًا عند الرجال، خاصة مع تقدمهم في السن.

يمكن أن يساعد زيت إكليل الجبل في علاج هذا النوع من تساقط الشعر.

نظرت دراسة أجريت على الفئران عام 2013 في تساقط الشعر الناجم عن هرمون التستوستيرون.
في هذه الدراسة، وجد أن زيت إكليل الجبل يمكن أن يساعد في إعادة نمو الشعر.

على الرغم من أن الدراسة غير حاسمة، يعتقد المؤلفون أن زيت إكليل الجبل قد يمنع ديهدروتستوستيرون من الارتباط بمستقبلات الهرمونات، مما يمنعه من مهاجمة بصيلات الشعر.

قارنت دراسة أجريت عام 2015 زيت إكليل الجبل مع المينوكسيديل، وهو علاج شائع لإعادة نمو الشعر.
يستخدم الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر المرتبط بالديهدروتستوستيرون زيت إكليل الجبل أو المينوكسيديل لمدة 6 أشهر.

بعد 3 أشهر، لم تشهد أي من المجموعتين زيادة في نمو الشعر، ولكن بعد 6 أشهر، شهدت كلتا المجموعتين نموًا ملحوظًا في شعرهما.

شهدت المجموعة التي عولجت بزيت إكليل الجبل نموًا للشعر أكثر من المجموعة التي استخدمت المينوكسيديل، لكن هذا الاختلاف لم يكن ذا دلالة إحصائية.

تشير هذه النتيجة إلى أن زيت إكليل الجبل يمكن أن يعزز نمو الشعر، ولكن على المدى الطويل فقط.

في نفس الدراسة، كانت حكة فروة الرأس أكثر شيوعًا في مجموعة المينوكسيديل، لذلك قد يكون زيت إكليل الجبل خيارًا جيدًا للأشخاص الذين لديهم تاريخ من الحساسية أو تهيج الجلد.

تظهر بعض الأبحاث الأخرى أيضًا أن زيت إكليل الجبل مناسب لنمو الشعر وعكس عملية تساقط الشعر.

أظهرت بعض الدراسات، بما في ذلك واحدة نشرت في عام 2017، أن زيت إكليل الجبل يمكن أن يقتل بعض الفطريات والبكتيريا.
لذلك، عندما يحدث تساقط الشعر بسبب العدوى أو فروة الرأس غير الصحية، قد يكون هذا الزيت فعالاً.

ومع ذلك، لا يوجد دليل على أن زيت إكليل الجبل يجب أن يحل محل العلاجات القياسية المناسبة لعدوى الخميرة.

داء الثعلبة هو اضطراب في المناعة الذاتية يمكن أن يسبب تساقط الشعر.

بحث البحث المنشور عام 1998 في تأثير العلاج بالروائح باستخدام زيت إكليل الجبل على المرضى المصابين بهذا المرض.
تحسن حوالي 44٪ من المشاركين بعد استخدام إكليل الجبل لأكثر من 7 أشهر.

من الممكن أيضًا أن يزيد زيت إكليل الجبل من فعالية العلاجات التقليدية، لكن لم تختبر أي دراسات صحة هذه الفكرة وهي مجرد نظرية.

لا يوجد بحث حاليًا حول عدم استخدام زيت إكليل الجبل مع المينوكسيديل أو أدوية نمو الشعر الأخرى.

يجب على أي شخص يستخدم المينوكسيديل أو طرق إعادة نمو الشعر الأخرى استشارة الطبيب قبل القيام بذلك.

فعالية زيت إكليل الجبل لتساقط الشعر


يمكن للأشخاص القلقين بشأن تساقط الشعر أن يأملوا في أن يمنع زيت إكليل الجبل تساقط الشعر.

لكن يجب أن يدركوا أنه لا يوجد بحث حتى الآن قد اختبر هذه الفكرة بشكل مباشر.

ومع ذلك، إذا كان زيت إكليل الجبل يمكن أن يقاوم تأثيرات DHT، فقد يكون علاجًا مفيدًا لمنع تساقط الشعر في العائلات التي لديها تاريخ من الصلع.

وجدت دراسة أجريت عام 2016 أن إكليل الجبل يؤثر على الدورة الدموية وصحة الجلد لدى الفئران ووجدت نتائج إيجابية.

إذا كانت هذه التأثيرات صحيحة بالنسبة للإنسان، فإن زيت إكليل الجبل سيمنع تساقط الشعر عن طريق تحسين صحة الشعر وفروة الرأس.

نصائح وطرق الاستخدام زيت اكليل الجبل


يعتبر زيت إكليل الجبل علاجًا طبيعيًا، لكن هذا لا يعني أنه آمن في جميع التركيزات أو لجميع الأشخاص.

نتيجة لذلك، هناك العديد من الأشياء التي يجب على الناس وضعها في الاعتبار قبل استخدام زيت إكليل الجبل.

  • سلامة زيت إكليل الجبل
  • يجب على النساء الحوامل أو المرضعات عدم استخدام زيت إكليل الجبل إلا إذا أخبرهن الطبيب أنه آمن.
  • أيضًا، يجب على الأشخاص تجنب دهن عيونهم أو فمهم بزيت إكليل الجبل ويجب إبقائه بعيدًا عن متناول الأطفال.

لا يوجد دليل أيضًا على أن زيت اكليل الجبل فعال لتساقط الشعر عند الأطفال أو أنه آمن.

كيفية استخدام زيت اكليل الجبل لتساقط الشعر


أسهل طريقة لاستخدام زيت اكليل الجبل لتساقط الشعر هي استخدام الشامبو الذي يحتوي على تركيز عالٍ من هذا الزيت.

من الممكن أيضًا تحضير شامبو اكليل الجبل في المنزل.
يمكنك ببساطة إضافة 10-12 قطرة من زيت اكليل الجبل إلى الشامبو وغسل شعرك به يوميًا.

نظريًا، قد يؤدي استخدام زيت اكليل الجبل على فروة الرأس وتركه لفترة طويلة إلى تعزيز آثاره.

لعمل محلول زيت اكليل الجبل، يمكنك تخفيف قطرة أو اثنتين منه في زيت ناقل ثم تطبيقه على شعرك وتركه حتى صباح اليوم التالي.

  • لتحضير ماسك إكليل الجبل في المنزل، يمكنك إضافة حفنة أو ورقتين من أوراق إكليل الجبل المجففة إلى ربع كوب من الماء المغلي.
  • ثم ضعي الخليط واحتفظي به على شعرك لمدة 5 ساعات على الأقل.
  • كلما طالت مدة بقائها، زادت فعاليتها.

قد يستغرق رؤية تأثير زيت إكليل الجبل عدة أشهر، لذلك يتطلب استخدامه جهدًا وتكرارًا.
لقياس مدى تقدم نمو الشعر، يمكنك حساب عدد الشعيرات في منطقة صغيرة من رأسك.
google-playkhamsatmostaqltradent