رياضة المصارعة وقيمها وأثارها التربوية على الفرد
recent
أخبار ساخنة

تابعنا على جوجل نيوز


Google search

رياضة المصارعة وقيمها وأثارها التربوية على الفرد

 

رياضة المصارعة وقيمها وأثارها التربوية على الفرد والمجتمع
رياضة المصارعة وقيمها وأثارها التربوية على الفرد

رياضة المصارعة وقيمها وأثارها التربوية على الفرد


رياضة المصارعه لها أثار على الفرد وبما أن الفرد جزء من المجتمع اذاً لها أثار على المجتمع وكلنا يعلم أن التربية الرياضية (البدنية) بمختلف أنشطتها تعتبر وسيلة هامة جداً لتحقيق أهداف وأغراض التربية العامة (وهى خلق مواطن صالح بدنياً ونفسياً وعلقياً وإجتماعياً).


واذا نظرنا الى رياضة المصارعه كنشاط من الأنشطة الرياضية التى تحتويها التربية الرياضية نجد أنها فى مقدمة المناشط التى تساهم فى بناء الفرد (الذى هو جزء من المجتمع) بما يتماشى مع متطلبات المرحله السنيه وبما يتفق مع الراهنه فى الوقت الحالى فى هذه المرحلة والتى يجب ان يعد لها الشباب إعداداً جيداً 

فرياضة المصارعه من الرياضات العنيفه ورياضة القوة وأيضا المهاره والذكاء فهى ليست مجرد عراك كما يظن العديد من الناس ولكنها لعبة منظمه لها قوانين وقوانينها تجعل منها نشاط بناء وهادف وتربوى يعمل على خلق المواطن الصالح وصقله وذلك لما فى رياضة المصارعه من مميزات وخصائص وأهداف تتمثل فى الأتى :

مميزات وخصائص رياضة المصارعة 

1- رياضة المصارعه رياضة لكل الناس فللجميع الحق فى ممارستها وليست رياضة المصارعه لطبقة معينه بل يمكن أن يمارسها جميع فئات المجتمع. 


2- رياضة المصارعه تشغل أوقات الفراغ بالشكل المباح بما يعود على الفرد والمجتمع بالنفع والفائده.


3- رياضة المصارعه يمكن أن تمارس فى أى وقت لست مرتبطه بوقت معين،  فيمكن ممارسة رياضة المصارعه فى اى فصل من فصول العام.


4- رياضة المصارعه تكاليفها بسيطة جداً اذا ما قُورنت بينها وبين الرياضات الأخرى مثل رياضة السباحة ورياضة التنس ورياضة الجمباز وغيرها من الرياضات.


5- رياضة المصارعه تكسب الفرد الشجاعة والإقدام فى المواقف التى قد تواجهه فى المنافسات الرياضية أو فى حياته.


6- رياضة المصارعه تجعل الشخص قادر على الدفاع عن نفسه أو غيره أذا اضطرته الظروف والمواقف لذلك.


7- رياضة المصارعه تربى فى الفرد السمات الإرادية والأخلاقية كالتواضع وعدم الغرور عند الفوز وعدم الإستسلام للهزيمه. 


8- رياضة المصارعه تنمى لدى الفرد حسن التصرف فى مختلف المواقف وسرعة البديهه لما يتعرض له من مواقف مشابهه خلال الصراع.


9- رياضة المصارعه تنمى لدى الفرد تحمل المسؤليه والمثابره لأن المسؤليه تقع على عاتقه فقط بعكس الألعاب الجماعية.


10- رياضة المصارعه تعود الفرد الممارس لها على النظام والإحترام بين الممارسين أثناء التدريب والمباريات وإحترام وتطبيق قواعد اللعبه والطاعة للمدرب.


11- رياضة المصارعه تنمى العلاقات بين الأفراد والأندية والمحافظات والبلدان والدول وذلك من خلال إقامة المباريات التنافسية بينهم مما يجعل هناك ترابط وإقامة علاقات جديده فهى تركز على الجانب الإجتماعى.


12- رياضة المصارعه تساهم فى نشر الوعى الثقافى والصحى من خلال إكساب الفرد العادات الصحية السليمة والتغذية المتوازنه المتكاملة ومعرفة اهمية الفحص الدورى الشامل والكشف الطبى للممارسين لتلك الرياضة ، ورياضة المصارعه ترفع من مستوى كفائة الأجهزة الحيوية للفرد مثل القلب والرئتين 


- اذاً رياضة المصارعه تعمل على تربية وصقل المواطن الصالح من جميع النواحى (البدنية والصحية والعقلية والنفسية والإجتماعية والثقافية والإرادية والأخلاقية) وتعمل على تطوير عادات المجتمع من خلال تربية النشئ الذى يمثل المجتمع. 


رسالة لك عزيزى القارئ قبل أن أختتم مقالتى:


ثلاثة أمور اذا طبقتها سوف تصل الى النجاح 

1- الجرأه فى التفكير

2- الجرأه فى التنفيذ 

3- الجرأه فى تقبل الفشل 

= نجاح 

الأمر يستحق لكى ترى النجاح. 

Ramos Almasry 


ولقد ختمت بذا الختام مقالتى وعلى الله توكلى وثنائى إن كان من توفيق فمن رب الورى والعجز للشيطان والأهواء فى حينها ادعوا الذى بدعاءه يمحوا الخطايا ويزيد فى النعماء سبحانك اللهم وبحمدك استغفرك واتوب اليك من جميع أخطائى 

اللهم صلى على محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كبيراً

google-playkhamsatmostaqltradent