10 أسباب لتناول موزة بها بقع داكنة
recent
أخبار ساخنة

تابعنا على جوجل نيوز


Google search

10 أسباب لتناول موزة بها بقع داكنة

الموز الذي نأكله معروف للإنسان منذ عصور ما قبل التاريخ.
أصل الموز من جنوب شرق آسيا ومن هذه المنطقة قام الإنسان بنشره في جميع المناطق شبه الاستوائية والاستوائية.

بقدر ما هو معروف، جلب العرب معهم نبات الموز إلى غرب القارة الأفريقية، بينما خلال القرن السادس عشر، جلب الإسبان الموز معهم إلى القارة الأمريكية.

حاليا، الصادرات الرئيسية من الموز تأتي من أمريكا الوسطى والجنوبية.

أصل أصناف الموز التي نعرفها هو من نوعين من الموز البري لا يزالان يزرعان حتى اليوم في الغابات في جنوب شرق آسيا ويسمى موسى بالبيسيانا وموسى أكوميناتا.

الاسم العلمي للموز هو موسى، الموز هو نبات استوائي يشبه في شكله شجرة وينتمي إلى عائلة تسمى Muses.

  • يوجد حاليًا 200 نوع معروف من الموز وهي مرتبطة بنحو 40 نوعًا مختلفًا.
  • الموز هو مصدر غذاء رئيسي لعدد لا يحصى من السكان المحليين في البلدان الحارة.

  • الموز هو الفاكهة الأكثر أكلًا حول العالم.
  • في الولايات المتحدة، على سبيل المثال، يعتبر الموز الفاكهة الأكثر استهلاكًا، حتى أكثر من التفاح والبرتقال.

  • لذا فإن السؤال المطروح هو:
ما الذي يجعل هذه الفاكهة الصفراء تحظى بشعبية كبيرة حول العالم؟

حسنًا، الموز غني جدًا بالعناصر الغذائية بدءًا من الفيتامينات والألياف الغذائية واستمرارًا بالسكريات الطبيعية مثل الفركتوز والسكروز.

بصرف النظر عن حقيقة أنها غنية جدًا بالمغذيات، فإن خصائصها العلاجية هي تلك التي تعزز وضعها، وهي المفضلة الريفية بين الناس في العالم.

كما ستلاحظ على الأرجح، فإن الموز في حالة نضج ثابتة.

مراحل نضج الموز

  • تبدأ نضجها باللون الأصفر والأخضر
  • تواصل نضجها مع بضع بقع بنية اللون
  • حتى تنضج تمامًا وتتحول إلى اللون الأصفر، مع وجود المزيد من البقع البنية على اللحاء
  • يمكن تناول الموز في أي مرحلة من مراحل النضج، ولكن لسبب ما، عندما يبدأ الموز بالامتلاء بالبقع السوداء والبنية، يفقد بعض الناس الرغبة في تناولها.

ولكن ماذا لو قيل لك أن الموز الذي يحتوي على البقع السوداء والبنية له أفضل الفوائد الصحية التي يمكنك الحصول عليها من تناول الفاكهة؟

لهذا السبب، من المهم جدًا أن تقرأ هذا المقال، لاكتشاف الفوائد الصحية التي يتمتع بها الموز مع البقع البنية الداكنة.


10 حقائق صحية مذهلة، عن موزة بها بقع بنية داكنة
فوائد الموز الذي يحتوي على بقع بنية داكنة


10 حقائق صحية مذهلة، عن موزة بها بقع بنية داكنة


  • 1. يحسن قدرة جهازك المناعي على محاربة خلايا النمو السرطانية
أدت نتائج دراسة يابانية إلى استنتاج مفاده أن البقع الداكنة على الموز تنتج مادة تسمى (TNF) التي تتسبب في تقلص الورم وبالتالي تحارب هذه المادة الخلايا السرطانية.

يساعد عامل نخر الورم في الاتصال بين خلايا الجهاز المناعي، ويؤدي إلى إزاحتها نحو الخلايا التالفة، وبالتالي يساعد في وقف انتشار الخلايا غير الطبيعية، عن طريق التسبب في موت هذه الخلايا أو بعبارة أخرى موت الخلايا المبرمج.

موت الخلايا المبرمج هو موت متعمد للخلايا.

من المعروف منذ فترة طويلة أن الموز غني بمضادات الأكسدة، عامل نخر الورم بالتعاون مع مضادات الأكسدة، يقوي جهاز المناعة ويزيد من كمية خلايا الدم البيضاء في مجرى الدم.

تعمل مضادات الأكسدة هذه أيضًا على تدمير الجذور الحرة التي تسبب تكوين الخلايا السرطانية.

2. يساعد الموز في تخفيف الحموضة المعوية


إن الموز الناضج أو الموز المغطى بالبقع البنية الغامقة غني جدًا بالبوتاسيوم.

البوتاسيوم معدن قلوي يكون الرقم الهيدروجيني له (مستوى الحموضة) 14.

لذلك فإن تناول موزة واحدة فقط يساعد على تلطيف الحموضة الكلية للمعدة وبالتالي يقلل من أعراض الحموضة.

3. الموزة غنية بالبوتاسيوم الذي ينظم ضغط الدم


بصرف النظر عن كونها غنية بالبوتاسيوم، فإن الموز الذي يحتوي على بقع داكنة يحتوي أيضًا على القليل جدًا من الصوديوم وهذا هو السبب في أنه يساعد في تنظيم ضغط الدم.

دراسة أجراها الأستاذ الإكلينيكي بول ك والتون وزملاؤه ونشرت في مجلة الجمعية الطبية الأمريكية.

بينت أن زيادة المدخول اليومي من البوتاسيوم، يساعد على تقليل الضغط الانقباضي بمقدار 3 مم زئبق (مليمتر زئبقي) والضغط الانبساطي بنحو 2 مم زئبق.

4. الموز مصدر للطاقة السريعة


يحتوي الموز مع البقع الداكنة على 3 سكريات طبيعية: سكروز وسكر الفواكه والجلوكوز مع الألياف الغذائية.

أظهرت الأبحاث أن تناول حبتين من الموز قبل ممارسة التمارين الرياضية الشاقة يزيد من قدرة الجسم على التحمل لمدة ساعة أو أكثر.

ذكرك أن البوتاسيوم يساعد أيضًا في منع تقلصات العضلات.

5. يقي الجسم من فقر الدم


لأن الموز الذي يحتوي على بقع داكنة غني جدًا بالحديد والبوتاسيوم وكميته أعلى في الموز مع البقع الداكنة، ترتفع مستويات الهيموجلوبين في الدم، مما يقوي الدورة الدموية ويساعد الجسم على الوقاية من فقر الدم وعلاجه.

6. يمكنك تناول موزة حتى لو كنت تعاني من قرحة المعدة (القرحة)


إن تناول الموز الذي يحتوي على بقع داكنة يعني أنه قد نضج وبالتالي يساعد في علاج مشاكل الأمعاء.

وذلك لأنه يقلل من حموضة المعدة. كما ذكرنا سابقاً في موضوع الحموضة المعوية.

كما أنه يساعد في تقليل تهيج المعدة، حيث يغلف قوامه الناعم جدران المعدة ويقيها من الأحماض المسببة للتآكل.

7. يساعد في تخفيف الاكتئاب


السيروتونين هو ناقل عصبي موجود في الدماغ و هو الذي يجعلنا هادئين ومليئين بالبهجة بل إنه يحسن مزاجنا.

يحتوي الموز الذي يحتوي على بقع داكنة على مستويات عالية من التربتوفان، والذي يتحول إلى مادة السيروتونين داخل الجسم.

لذا فإن النتيجة الواضحة هي أن الموز بشكل عام والموز الذي يحتوي على بقع داكنة بشكل خاص يساعدان في علاج الاكتئاب.

8. الموز سهل الهضم وبالتالي يساعد على منع الإمساك


يعتبر الموز الذي يحتوي على البقع الداكنة مصدرًا ممتازًا للألياف الغذائية التي تمد الجسم بالنخالة التي تساعد على تنظيم عملية الهضم.

كما أنه يحتوي على مادة تسمى البكتين وهي نوع من الألياف الغذائية التي تغير قوام الموز عندما ينضج ويجعله أكثر ليونة.

بفضل هذا، يعتبر الموز صديقًا جيدًا للجهاز الهضمي.

كما يوصى بشدة بعدم تناول الموز عندما يكون أخضر، في حالات الإسهال، لأنه غني بالنشا الذي يقوي البراز.

9. يساعد على تحسين تقلب المزاج أثناء متلازمة ما قبل الحيض


فيتامين ب 6 والبوتاسيوم، الموجودين بكميات كبيرة في الموز مع البقع الداكنة، يساعدان على منع احتباس الماء في الجسم والشعور بالانتفاخ.

يساعد الموز على تنظيم مستويات السكر في الدم ويساعد البوتاسيوم على منع تقلصات العضلات، مما يؤدي إلى تحسن عام في المزاج.

  • 10. يساعد على خفض درجة حرارة الجسم وخاصة في الأيام الحارة

يوجد جزيء متعاقد يسمى التانين في الموز الناضج و هو الذي يمدها بالجفاف.

عند تناول الأطعمة التي تحتوي على مادة متقلصة، تتقلص أنسجة الجسم، وبالتالي تزداد كمية السوائل التي يمتصها جسمك.

يزيد هذا الامتصاص المتزايد من محتوى السوائل في خلايا الجسم وبالتالي تحافظ الخلايا على درجة حرارة منخفضة للجسم.

حتى الآن ربما تتساءلون بين أنفسكم

لماذا لا تأكل الموز طوال حياتك عندما ينضج بالبقع الداكنة؟


هذا سؤال مثير للاهتمام حقًا وليس له إجابة حقيقية.

تناول الموز عندما ينضج، لأنه أحلى ولذيذ، بالإضافة إلى أنه صحي ومغذي أكثر.

تمتعوا بها في جميع مراحل النضج، فلا داعي لقصر نفسك على تناول الموز الأصفر فقط.
google-playkhamsatmostaqltradent