تحذيرات الصيف لمرضى السكر
recent
أخبار ساخنة

تابعنا على جوجل نيوز


Google search

تحذيرات الصيف لمرضى السكر

تحذيرات الصيف لمرضى السكر


يجب على مرضى السكري الانتباه إلى هذه النقاط من أجل عيش حياة صحية ونشيطة.

  • دواء السكري: الأكل الصحي

إن انتشار مرض السكري آخذ في الازدياد.

داء السكري من النوع 2، والذي يظهر بشكل عام فوق سن الثلاثين، شوهد حتى في مرحلة الطفولة.

تم سرد أسباب انتشار مرض السكري على أنها اتباع نظام غذائي غير صحي، ونمط حياة خامل، والسمنة.

مرض السكري، الذي يمكن أن يسبب مشاكل أخرى، يستدعي العديد من المشاكل الخطيرة مثل أمراض القلب والأوعية الدموية، والفشل الكلوي، ومشاكل الرؤية وتلف الأعصاب، والأهم من ذلك أنه يمكن أن يقصر عمر الإنسان.

قد يعاني مرضى السكر أيضًا من بعض المشاكل الموسمية المحددة خلال أشهر الصيف.

إن اتخاذ الاحتياطات المناسبة لموسم الصيف له دور رئيسي في منع المشكلات المختلفة التي قد تحدث بسبب هذا المرض.


نصائح الصيف لمرضى السكر
نصائح الصيف لمرضى السكر

القاعدة الأولى لمرضى السكر: الأكل الصحي


يجب أن تكون أهم نقطة يجب الانتباه إليها من أجل الحفاظ على نسبة السكر في الدم عند المستوى المثالي هو اتباع نظام غذائي صحي.

من خلال إنشاء برنامج تغذية منتظم ومتوازن، من الممكن القضاء على الآثار السلبية مثل الجوع المستمر، والتعب، والدوخة، وعدم وضوح الرؤية التي تتطور بسبب عدم توازن السكر في الدم.

احرص على تناول 3 وجبات رئيسية و 2 أو 3 وجبات خفيفة من أجل الحفاظ على مستوى السكر في الدم عند المستوى المثالي.

يجب أيضًا تجنب الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المرتفع، مثل الفواكه والحلويات والمعجنات.

من المهم أيضًا تجنب الأطعمة الثقيلة والدهنية، لأنها يمكن أن تسبب مشاكل مثل زيادة الوزن وارتفاع ضغط الدم.

زد من استهلاكك للمياه


زيادة استهلاك المياه في الصيف مهم جدا لمرضى السكر.

لأن فقدان السوائل يمكن أن يؤدي إلى زيادة نسبة السكر في الدم وحتى الفشل الكلوي لدى مرضى السكري.

لهذا السبب، يجب عليك بالتأكيد زيادة استهلاكك للسوائل لضمان توازن الإلكتروليت، والذي يمكن أن ينزعج نتيجة التعرق المفرط.

ومع ذلك، في الطقس الحار، غالبًا ما نخطئ في تناول عصائر الفاكهة الباردة والمشروبات الغازية للتهدئة وتلبية احتياجاتنا من السوائل. 

في بعض الأحيان نفضل الشاي والقهوة.

بينما تتسبب عصائر الفاكهة والمشروبات الغازية في تقلب نسبة السكر في الدم، فإن احتواء الشاي والقهوة على مادة الكافيين يمكن أن يتسبب في فقدان المزيد من السوائل من الجسم.

تذكر أنه لا يوجد سائل يمكن أن يحل محل الماء.

لذلك، لا تنس أبدًا شرب 2.5 لتر من الماء في الصيف.

احترس من البطيخ والشمام والأناناس والعنب!


تجنب تناول الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المرتفع، لأنها ترفع نسبة السكر في الدم بسرعة.

تحتوي الفواكه الصيفية مثل البطيخ والعنب والفراولة والتين أيضًا على مؤشر نسبة السكر في الدم مرتفع.

لذلك، يجب أن تستهلك هذه الفاكهة في جزء صغير واحد (عن طريق تعديل مؤشر نسبة السكر في الدم والسعرات الحرارية).

استهلاك منتجات الألبان مع الفواكه ذات المؤشر الجلايسيمي المرتفع يقلل من مؤشر نسبة السكر في الدم.

بالإضافة إلى ذلك، فإن استخدام القرفة مع الفاكهة له تأثير موازن على نسبة السكر في الدم.

اتصل بطبيبك قبل السفر


مرض السكري ليس عقبة أمام السفر.

ومع ذلك، فإن التغييرات في أنماط الوجبات وزيادة النشاط البدني والحاجة إلى تجاوز العلاج الطبي الروتيني يمكن أن تؤثر سلبًا على مستويات السكر في الدم أثناء السفر.

يجب أن تأخذ معك ما يكفي من السوائل الخالية من السكر والماء عند السفر، وأن تحتفظ بعصير الفاكهة أو مكعبات السكر أو أقراص الجلوكوز أو البسكويت في حقيبتك، خاصة لاستخدامها في حالة نقص السكر في الدم.

قبل السفر بالطائرة على وجه الخصوص، يجب عليك إبلاغ طبيبك بخطة السفر الخاصة بك (وقت المغادرة، ووقت السفر، ووقت الوجبة، والوجبات المقدمة ووقت الوصول) ومعرفة ما عليك القيام به.

لا تخرج في الشمس بين 11:00 - 16:00


بينما تهدد ضربة الشمس حتى الأشخاص الأصحاء، فإنها يمكن أن تسبب مشاكل خطيرة مثل النوبات القلبية ونزيف المخ لدى مرضى السكر.

لهذا السبب، لا يجب أن تخرج بين الساعة 11:00 و 16:00، عندما تكون أشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة متعامدة على الأرض.

إذا كنت مضطرًا للخروج، فحاول البقاء في الظل قدر الإمكان وحماية رأسك بقبعة.

من المفيد أيضًا تبريد وجهك وذراعيك ويديك بشكل متكرر بالماء البارد.

أخذ حمام شمس في الصباح الباكر أو في المساء عندما تكون أشعة الشمس مائلة، واحرص على قصرها من 20-30 دقيقة.

حافظ على قدميك نظيفة ورطبة


من المهم جدًا عدم إهمال العناية بقدمك حتى لا تتعرض لمشاكل مثل الجفاف والتشققات في جلد القدمين، والدُشبذات، والفطريات، وسماكة وتشوه الأظافر.

حافظوا دائمًا على أقدامكم نظيفة ورطبة.

لهذا، استحم كل يوم ثم رطب قدميك بمنتج مناسب لبشرتك.

احرص على قص أظافرك بشكل مستقيم وليس مستديرًا.

افحص قدميك، وخاصة أصابع القدم، ولاحظ أي تغير في اللون أو تقرحات.

لا ترتدي أحذية ضيقة


تعتبر العناية بالقدم والجلد ذات أهمية خاصة لمن يعانون من مرض السكري.

والسبب في ذلك هو تعرض القدمين للصدمات بشكل متكرر خلال أشهر الصيف ويمكن أن تتطور التهابات خطيرة.

لا ترتدي أحذية ضيقة وشباشب في الصيف.

لأنه حتى الخدش الصغير يمكن أن يتحول إلى جرح يصعب التئامه بأدنى ضربة، ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل خطيرة مثل التهابات الجروح السكري وفقدان الأطراف على المدى الطويل.

للسبب نفسه، احرص على عدم المشي حافي القدمين على الشاطئ أو البحر أو التضاريس الصخرية.

40 - 50 دقيقة من المشي كافية


يجب أن تكون التمارين والرياضة جزءًا من حياتك بالتأكيد.

والسبب في ذلك هو أن التمارين المنتظمة تساهم في إنقاص الوزن وتقضي على مقاومة الأنسولين.

المشي لمدة 40-50 دقيقة خلال اليوم هو أكثر أنواع التمارين الموصى بها.

يمكنك أيضًا السباحة كثيرًا في الصيف والاعتناء بحديقتك.

ومع ذلك، يجب أن تفضل ساعات المساء لهذه النشاطات، وبالتأكيد لا يجب أن تكون تحت أشعة الشمس.

لا تهمل فحوصاتك


لا تهمل أبدًا الفحوصات الروتينية عن طريق الوقوع في الطقس الحار والشمس والعطلة.

لأن مرض السكري يمكن أن يسبب العديد من الأمراض في الصيف، من الفشل الكلوي إلى مشاكل ضغط الدم والنوبات القلبية.

بفضل فحوصات الغدد الصماء والقلب والعين المنتظمة والفحوصات المخبرية والقلبية مثل رسم القلب، والتي يتم تحديدها وفقًا لاحتياجاتك، يمكن منع المضاعفات التي ستحدث في المستقبل ويمكن عكس الفشل الكلوي المكتشف في مرحلة مبكرة.

لهذا السبب، يجب عليك بالتأكيد مواصلة التحكم على فترات من 3 إلى 6 أشهر يحددها طبيبك، اعتمادًا على الأنسولين والأدوية التي يتم تناولها عن طريق الفم، سواء كانت حالة السكر في الدم مستهدفة أم لا.

احتفظ بأقلام الأنسولين في الثلاجة


تعتبر درجة الحرارة ذات أهمية كبيرة للأشخاص الذين يستخدمون الأنسولين.

لأنه عندما يتم حقن الأنسولين، إذا كان الجو حارًا جدًا، فإن الأوعية الدموية في الجلد سوف تتمدد، وبالتالي يتم امتصاص الأنسولين بسهولة أكبر.

لهذا السبب، قد تحتاج إلى تقليل جرعة الأنسولين في الصيف، حيث سيظهر تأثير أقوى مقارنة بالطقس البارد.

لهذا، يجب أن تكون على اتصال بطبيبك.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تتدهور أقلام الأنسولين التي تتركها في الحرارة الشديدة وتفقد فعاليتها.

لهذا السبب، احرص على تخزين أقلام الأنسولين في قسم البيض بالثلاجة أو على الأقل في بيئات أقل من 25 درجة عند عدم استخدامها.
google-playkhamsatmostaqltradent